مانشستر (رويترز) 

نفى رالف رانجنيك مدرب مانشستر يونايتد، تقارير تحدثت عن وجود خلاف بين هاري مجواير وكريستيانو رونالدو، حول ارتداء شارة قيادة النادي، مؤكداً أنه الشخص الوحيد الذي يختار قائد الفريق، وسيظل مدافع إنجلترا في مكانه.
وكتب مجواير على «تويتر» رداً على تقرير نشرته صحيفة ديلي ميرور البريطانية، بأنه والمهاجم البرتغالي المخضرم رونالدو على خلاف بشأن شارة القيادة «رأيت الكثير من التقارير عن هذا النادي وكلها غير صحيحة، لن أرد على كل ما يقال لكني كنت بحاجة لتوضيح هذا الأمر، الفريق على قلب رجل واحد ونركز على مباراة الأحد».
وأكد رانجنيك مرة أخرى عدم صحة هذه التقارير، وقال في مؤتمر صحفي قبل مواجهة ليدز يونايتد في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الأحد «هذا محض هرا»، لم أتحدث أبداً مع أي لاعب عن تغيير في شارة القيادة، هاري على علم بذلك وكريستيانو أيضاً، أنا من يختار اللاعب الذي يرتدي شارة القيادة، ولست مضطراً للتحدث مع أي شخص آخر حول ذلك، هاري هو قائدنا وسيبقى قائدنا.
وأضاف «كان هناك لاعبون غير سعداء حتى إغلاق نافذة «الانتقالات»، لأن الفريق كان كبيراً جداً، ولم يكن اللاعبون يشاركون بصورة أكبر في المباريات، الأجواء في غرفة الملابس أفضل الآن لهذا السبب، ويتعلق الأمر بالأداء الجيد والعمل الجماعي على أرض الملعب والفوز بالمباريات، إنها أشياء يمكننا تغيير الأمور بها».
كما علق المهاجم الإنجليزي ماركوس راشفورد على تقارير هذا الأسبوع بأنه غير سعيد بمحاولة رونالدو تكوين «مجموعة مقربة» خاصة به في النادي، متسائلاً عما إذا كان الصحفيون «يختلقون الأمور».