مصطفى الديب (أبوظبي)


يستضيف نادي أبوظبي للرياضات البحرية البطولة الآسيوية للشراع، من 27 فبراير الجاري إلى 6 مارس المقبل، وذلك بالتعاون مع الاتحادين الآسيوي والإماراتي للشراع والتجديف الحديث، ومجلس أبوظبي الرياضي.
ويأتي تنظيم الحدث ضمن قيام النادي بدوره، في تطوير الرياضات البحرية، بجانبيها الحديث والتراثي، والسعي لتنفيذ رؤية العاصمة في استضافة الأحداث الكبرى بمختلف الرياضات.
يشارك في المنافسات 140 لاعباً ولاعبة من 17 دولة، هي: الإمارات، وأستراليا، والبحرين، وهونج كونج، وإندونيسيا، والهند، والعراق، وكازاخستان، والسعودية، وماليزيا، وعُمان، وباكستان، وسنغافورة، وسيريلانكا، وتايلاند، وتايوان، وفرنسا.
وتتضمن البطولة أربع فئات مختلفة للشراع الحديث، هي الليزر التي تشمل ثلاث فئات والكايت سيرف «فئتين مختلفتين»، وفوارب الفورتي ناينز، وقوارب «أر إكس أس».
من جهته، رحب أحمد ثاني مرشد الرميثي، نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية والعضو المنتدب، بضيوف البطولة من مختلف أنحاء العالم، ونقل لهم تحية الشيخ محمد بن سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة النادي.
وقال الرميثي: بكل حب وتقدير نرحب بضيوف الإمارات في المحفل القاري الكبير، وشدد على أن استضافة النادي للبطولة تدخل ضمن الاستراتيجية الرامية لتطوير كافة قطاعات الرياضات البحرية، من خلال البطولات الكبرى التي يكتسب من خلالها أبناء الإمارات خبرات كبيرة.
وأضاف: مشاركة 140 لاعباً ولاعبة من 17 دولة يؤكد أن البطولة القارية تحظى باهتمام عدد كبير من الدول الآسيوية، مشدداً على أن أبناء الإمارات يشاركون في الحدث بطموح تحقيق نتائج إيجابية في مختلف المنافسات.
ووجه الرميثي الشكر إلى مجلس أبوظبي الرياضي، برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، على الدعم الدائم في الفعاليات الكبرى، وأيضاً شكر الاتحادين الآسيوي والإماراتي للشراع والتجديف الحديث، على الثقة الكبيرة في قدرة النادي على تنظيم الحدث القاري الكبير، خاصة أنها ليست المرة الأولى التي يستضيف فيها النادي البطولة، وسبق أن تمت استضافتها، وجاءت الصورة رائعة على مختلف الصعد تنظيمياً وفنياً.