معتز الشامي (دبي)

يستضيف العين، فريق الجزيرة عند الثامنة والربع مساء اليوم على استاد هزاع بن زايد، في لقاء إياب نصف نهائي كأس رابطة المحترفين، بطموحات الفوز وحسم بطاقة التأهل للنهائي عبر استغلال أفضلية تسجيل هدف في لقاء الذهاب الذي انتهى بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله.
ويشعر العين بضغوط المنافسة في بطولة كأس الرابطة، بالإضافة لرغبته في الابتعاد بصدارة الدوري، ما يتطلب ضرورة اللعب من أجل الفوز وحسم التأهل للحصول على الدفعة اللازمة لاستكمال باقي مشوار الموسم بالثقة اللازمة والمطلوبة، في ظل انتظار جماهير «الزعيم»، عودة الفريق لمنصات التتويج المحلية.
ويتفوق العين أمام الجزيرة في المواجهات التي جمعتهما في كأس رابطة المحترفين، خلال 11 مواجهة سابقة، تفوق «الزعيم» في 5 مرات فوز مقابل 4 مرات للجزيرة، والتعادل مرتين فقط، كما سبق وتواجه الفريقان ذهاباً وإياباً في نصف النهائي موسم 2008-2009، ووقتها تفوق العين برباعية مقابل هدف في الذهاب، وكرر الفوز إياباً، بهدف نظيف.
حقق الجزيرة انتصاراً وحيداً في آخر 7 مباريات خارج أرضه بكأس الرابطة، حيث تعادل مرتين وخسر 4 مرات، بالمقابل خسارة وحيدة تلقاها العين في آخر 7 مباريات على أرضه بالبطولة، وفاز 3 مباريات وتعادل 3 مثلها، كما لم يخسر العين أيّة مباراة خاضها في الدور نصف النهائي من كأس الرابطة بتاريخ مشاركاته بالبطولة، حيث فاز 3 مرات وتعادل 4 لكنه لم ينجح بالتأهل في جميعها، إذ تأهل 3 مرات وودّع البطولة بركلات الترجيح، أو بفارق الأهداف في مواجهات الذهاب والإياب.