مدريد (رويترز)

 حقق أتلتيكو مدريد حامل اللقب فوزه الرابع على التوالي في الدوري الإسباني لكرة القدم، بتغلبه 2-1 على قادش ليصعد للمركز الثالث.
ولعب جواو فيلكس دوراً محورياً مع أتليتيكو مرة أخرى وهز الشباك في الدقيقة الثالثة، بعد خطأ من حارس قادش جيريمياس ليديسما، الذي أخفق في التعامل مع الكرة وأهداها للمهاجم البرتغالي.
وسجل فيلكس خمسة أهداف في آخر خمس مباريات بجميع المسابقات، وكان مؤثراً في إحياء آمال أتليتيكو بالصراع على اللقب، بعد بداية متواضعة هذا الموسم.
ويتصدر ريال مدريد جدول الترتيب برصيد 63 نقطة، بفارق 12 نقطة عن فريق المدرب دييجو سيميوني.
وتعرض أتلتيكو لضربة حين أدرك المخضرم ألفارو نجريدو التعادل لقادش، بعد هجمة مرتدة قبل نهاية الشوط الأول.
لكن بطل إسبانيا استعاد التقدم في الدقيقة 68 عبر رودريجو دي باول من متابعة لكرة مرتدة.
وأنهى أتلتيكو اللقاء بعشرة لاعبين بعد طرد البديل خابي سيرانو، الذي نال بطاقة حمراء مباراة بسبب تدخل عنيف قبل دقيقتين من نهاية اللقاء.
وحصل رينيلدو ماندافا لاعب أتليتيكو على بطاقة حمراء في وقت سابق في نهاية الشوط الأول، لكن نظام حكم الفيديو المساعد تدخل ليغير الحكم القرار واكتفى ببطاقة صفراء للمدافع.
وقاوم قادش حتى النهاية وكان يمكنه إدراك التعادل حين تابع لويس هرنانديز كرة مرتدة، لكن المدافع خوسيه ماريا خيمنيز أبعد الكرة قبل تجاوز خط المرمى.
وقال دي باول للصحفيين: مع اقتراب الموسم من نهايته باتت كل مباراة أكثر صعوبة لأن كل فريق يقاتل من أجل هدف معين. كانت مواجهة شاقة، لكننا حافظنا على ثباتنا وحصدنا النقاط الثلاث».
وسيسافر أتلتيكو إلى إنجلترا لمواجهة مانشستر يونايتد يوم الثلاثاء في إياب دور 16 بدوري أبطال أوروبا، عقب التعادل 1-1 في مدريد قبل أسبوعين.