مصطفى الديب (أبوظبي)


حولت مشاركة الأرجنتيني خمينيز لاعب بني ياس في الشوط الثاني من مباراة «السماوي» أمام النصر الدفة لمصلحة فريقه، بعدما نجح في تنشيط الجانب الهجومي بدرجة كبيرة.
وصنع خمينيز أكثر من هجمة محققة للتسجيل، كما أن اللاعب نفسه أهدر أكثر من فرصة، من خلال التسديد المباشر على المرمى، ولم يكتف خمينيز بما أهدره من فرص، لكنه صنع الهدف الثاني لـ «السماوي» الذي حسم اللقاء، وكذلك تسبب في إزعاج كبير للدفاع «الأزرق» الذي فشل في إيقافه.
ويعد صانع ألعاب بني ياس صانع النصر الحقيقي، حيث نال إشادة من الجميع لما قدمه في المباراة، ونجاحه مع زملائه، في تحويل التأخر بهدف، إلى فوز بهدفين، تم إحرازهما في وقت قاتل، وتحديداً الدقيقتين 90 و92، ليحصل الفريق على ثلاث نقاط غالية، فكت الارتباط مع «العميد» الذي كان يملك 25 نقطة وهو الرصيد نفسه لبني ياس قبل المباراة.