مدريد (رويترز)

 أحرز كريم بنزيمة هدفين قرب النهاية، وصنع هدفاً، لكنه أصيب في الكاحل خلال فوز ريال مدريد 3-صفر على ريال مايوركا، ليحقق فوزه الرابع على التوالي في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.
وعزز فريق المدرب كارلو أنشيلوتي تصدره برصيد 66 نقطة من 28 مباراة وبفارق عشر نقاط عن إشبيلية صاحب المركز الثاني، الذي تعادل 1-1 مع رايو فايكانو يوم الأحد في سادس تعادل في ثماني مباريات.
ولم يسبق أبداً لأي فريق أن تصدر الدوري بفارق عشر نقاط أو أكثر وفشل في نهاية الموسم في حصد اللقب.
وافتتح فينيسيوس جونيور التسجيل لريال في الدقيقة 55 بعد خطأ دفاعي، واستفاد اللاعب البرازيلي من تمريرة زميله الفرنسي بنزيمة.
وسقط فينيسيوس داخل المنطقة بعد 22 دقيقة أخرى، ونفذ بنزيمة ركلة الجزاء بنجاح، لتصبح النتيجة 2-صفر.
وأحرز المهاجم الفرنسي الهدف الثالث بضربة رأس بالدقيقة 82، بعد كرة عرضية من مارسيلو، لكنه أصيب في كاحله الأيسر وخرج من الملعب.
وفقد ريال مدريد لاعبه رودريجو أيضاً بسبب الإصابة بعدما تعرض لخطأ عنيف في قدمه اليمنى من أنطونيو رايلو مدافع مايوركا.
وخرج الجناح البرازيلي محمولاً على محفة بمساعدة أطباء ريال مدريد، ولم يكن بوسعه السير على قدمه، ونال رايلو بطاقة صفراء.
وقال إميليو بوتراجينيو مدير ريال مدريد للصحفيين: لم تكن مجرد عرقلة ضد رودريجو، بل حدث خطأ عنيف آخر ضد فينيسيوس بشكل غير مقبول.
وأضاف: نحن كأعضاء في عالم كرة القدم يجب أن نحمي لاعبينا، ولا يمكن السماح بمثل هذا اللعب العنيف في لعبتنا الجميلة.
وتحوم شكوك حول مشاركة بنزيمة ورودريجو في مباراة القمة أمام برشلونة يوم الأحد المقبل، حيث لا يعرف أنشيلوتي مدى قوة الإصابتين.
وقال أنشيلوتي: يجب علينا انتظار الفحوص في وقت لاحق. نتمنى ألا يكون الأمر خطيراً.
وأضاف المدرب الإيطالي: يؤدي الفريق بقوة في الجانب البدني. لعبنا بشكل رائع في الشوط الثاني من المنظور البدني. يجب علينا محاولة تحقيق الفوز يوم الأحد.
ويواجه مايوركا خطر الهبوط بعدما خسر للمرة الخامسة على التوالي، وبقي في المركز 16 بفارق نقطتين عن منطقة الهبوط.