الشارقة (د ب أ)

قال هيرفي رينارد المدير الفني للمنتخب السعودي لكرة القدم، إنه يرى أن فريقه يستحق أن يحتل صدارة مجموعته في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم 2022 المقررة في قطر، وذلك قبل المباراتين الأخيرتين المقررتين أمام الصين وأستراليا.
ولم يتراجع المنتخب السعودي عن أول مركزين في المجموعة منذ بداية التصفيات وقد تجاوز أستراليا إلى المركز الأول مع نهاية الجولة الرابعة، عندما خسرت أستراليا أمام اليابان وتغلبت السعودية على الصين.
وخسر المنتخب السعودي مباراته الماضية أمام نظيره الياباني 0-2 في سايتاما ضمن الجولة الثامنة، وهي الهزيمة الأولى له في المجموعة، ليتأجل حسم تأهل المنتخب السعودي إلى فترة التوقف الدولي الأخيرة التي يتأهب لها حالياً، حيث يلتقي منتخبي الصين وأستراليا يومي الخميس والثلاثاء المقبلين، على الترتيب.
ويحتل المنتخب السعودي صدارة المجموعة الثانية برصيد 19 نقطة وبفارق نقطة واحدة أمام اليابان وأربع نقاط أمام أستراليا التي تحتل المركز الثالث.
وسيكون الفوز على الصين في الشارقة، كافيا لضمان التأهل للنهائيات للمرة السادسة في تاريخ المنتخب السعودي كما أن التعادل قد يكون كافياً أيضاً، لكن بشرط فوز المنتخب الياباني على نظيره الأسترالي في الجولة نفسها.
وقال رينارد، الذي أبدى ثقة كبيرة، خلال استعدادات المنتخب لمواجهة الصين: «نحن في مركز ممتاز في المجموعة، قدم اللاعبون عملاً لا يصدق، وكل شيء الآن في أيدينا، نعم، الشيء الأكثر أهمية هو الحصول على واحدة من البطاقتين المباشرتين لكأس العالم، لكنني أريد أن نحتل الصدارة، لأننا كنا نتصدر المجموعة منذ فترة طويلة».
وأضاف في تصريحات لموقع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم نشرها اليوم: «في كرة القدم الدولية، الأمور دائماً صعبة، ولكن عندما تمثل بلادك، لا يوجد وقت للاسترخاء».
وتابع رينارد: «هناك العديد من اللاعبين الأجانب في كل نادٍ في الدوري السعودي، مما يجعل عملي أصعب قليلاً، أعرف صفات ومستوى جميع اللاعبين الذين اخترتهم، كما أنني كنت على تواصل دائم مع مدربيهم على مستوى الأندية. كل شيء يسير على ما يرام حتى الآن مع هذه المجموعة من اللاعبين».
وأضاف: «نحن نستعد لهذه المباراة كما نفعل في كل مواجهة. لديّ ثقة كاملة في اللاعبين، وأنا متأكد من أن اللاعبين سيجلبون بطاقة التأهل لكأس العالم ويعيدونها إلى الوطن».