مصطفى الديب (أبوظبي)

ينظم نادي أبوظبي للرياضات البحرية، اليوم ولجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، سباق مروح للمحامل الشراعية فئة 43 قدماً، الذي يقام ضمن مهرجان الظفرة البحري.
ويقام السباق تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.
تنطلق المنافسات من جزيرة أبو الأبيض وصولاً إلى شاطئ المغيرة، ويشارك في السباق الذي يمتد لمسافة 20 ميلاً بحرياً، 100 محمل شراعي.
وخصص نادي أبوظبي للرياضات البحرية 3 ملايين درهم جوائز مالية للمشاركين وأصحاب المراكز الأولى، تحفيزاً للجميع على التواجد في هذا المحفل التراثي الكبير.
وتنقل فعاليات السباق بشكل مباشر على قناتي أبوظبي الرياضية «1» وقناة بينونة.
 على جانب آخر تتواصل منافسات المهرجان حتى السبت المقبل، حيث يشهد يوم الجمعة إقامة سباق جنانة للمحامل الشراعية فئة 22 قدماً، وسباق المرفأ للتجديف التراثي، أما يوم السبت فيشهد إقامة سباق التجديف الواقف، وسباق الظفرة للقوارب الشراعية «الريجاتا»، وسباق الكايت سيرف وبطولة الظفرة لصيد الكنعد. من جهته، أعرب أحمد ثاني مرشد الرميثي نائب رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات البحرية العضو المنتدب عن سعادته البالغة بالمشاركة في مهرجان الظفرة البحري، مؤكداً أن الشراكة مع لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي دوماً ناجحة ومثمرة، وتصب في صالح التراث الوطني الأصيل، مؤكداً أن مهرجان الظفرة كعادته يحقق نجاحات كبيرة، لا سيما على صعيد المشاركة والتفاعل المجتمعي مع مختلف السابقات والفعاليات التراثية والمجتمعية على حد سواء.
ووجه الرميثي الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة على رعاية سموه للمهرجان وسباق مروح، مؤكداً أن الرعاية تضاعف من قيمة أي حدث.
وأضاف: من دون شك أن مشاركة أكثر من مائة محمل شراعي في سباق مروح اليوم يؤكد على قيمة السباق ومدى التفاعل مع التراث الوطني، لا سيما وأن وجود البحارة الشباب والمخضرمين على حد سواء في محفل واحد يثري السباق، ويجعل المنافسة على أشدها.
وتابع: هناك ثلاثة ملايين درهم جوائز للفائزين بالمراكز الأولى، الأمر الذي يعني أن الإثارة ستكون عنوان السباق التراثي الكبير.
وطالب الجميع بالالتزام التام بكافة اللوائح والقوانين المنظمة للسباق، خاصة تلك التي تتعلق بالإجراءات الاحترازية المتبعة للحد من انتشار فيروس كورونا.
من جانبه، قال عيسى سيف المزروعي، نائب رئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، إن سباق مروح للمحامل الشراعية فئة 43 قدماً، يعتبر كرنفالاً تراثياً للمحامل الشراعية، حيث يشارك فيه مئات النواخذة، والذين بدأوا بالتوافد إلى مدينة المرفأ استعداداً لهذا السياق المميز، والذي يرتقبه الجميع كل عام ضمن أبرز مسابقات مهرجان الظفرة البحري.
وأضاف المزروعي: اللجنة تتشارك مع نادي أبوظبي للسباقات البحرية في عدد من المهرجانات التراثية البحرية في منطقة الظفرة، ولقد أثمر عن هذا التشارك نجاح باهر لمختلف هذه المهرجانات وتحقيق للأهداف المرجوة، الرامية إلى صون التراث والمحافظة عليه وتعليمه ونقله للأجيال الناشئة.
وتمنى المزروعي التوفيق لكافة المشاركين في هذا الحدث المميز، والذي سينطلق من جزيرة مروح وصولاً إلى شاطئ المغيرة في مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة، ويتلاقى النواخذة على ضفاف الشاطئ بصورة تعكس الماضي، وهم عائدون من رحلة البحر.