أبوظبي (الاتحاد)

أكملت اللجنة المنظمة لبطولات «محاربي الإمارات» للفنون القتالية المختلطة، الترتيبات للنسخ الثلاث (27)، (28)، (29) الأفريقية والدولية والعربية على التوالي، التي ستنطلق في السادسة من مساء غدٍ على صالة الاتحاد أرينا بجزيرة ياس بالنسخة الأفريقية، تليها الدولية السبت وتختتم المنافسات بالنسخة العربية السابعة الأحد.
وكشفت اللجنة المنظمة للبطولة في مؤتمر صحفي عقد في أبوظبي، بحضور فؤاد درويش الرئيس التنفيذي لشركة بالمز الرياضية منظم الحدث، وعدد من المقاتلين المشاركين في البطولة، أن النسخ الثلاث ستشهد 38 نزالاً بمشاركة 76 مقاتلاً ومقاتلة من 45 جنسية، حيث تشهد البطولة الأفريقية 13 نزالاً، ومثلها للبطولة الدولية، وتشهد البطولة العربية 12 نزالا، ويتنافس المقاتلون على 5 ألقاب.
وأكد فؤاد درويش أن سلسلة «محاربي الإمارات» تستعد لحقبة جديدة في مشوارها، وأن عوامل النجاح التي ساهمت في تنظيم 3 بطولات دفعة واحدة، مشدداً على أن اللجنة المنظمة رأت أن لديها القدرة والإمكانيات لتنظيم هذه النسخ المتتالية، خاصة في ظل وجود محترفين مميزين، لديهم القدرة على إبراز أهمية البطولة وإنجاح الحدث.
وأعلن درويش أن النسخة الأفريقية ستشهد أولى منافساتها على لقب البطولة بين المغربي بدر الدين دياني والتونسي وسام الهمامي في وزن المتوسط، أمّا النسخة الدولية فتشهد نزالين على ألقاب البطولة، أولهما خلال الحدث الرئيسي المشترك ضمن وزن الذبابة في فئة النساء بين الكندية كورين لافرامبواز والفنزويلية كارولينا هيمينيز، وفي الحدث الرئيسي يدافع طارق سليمان بطل وزن المتوسط عن لقبه ضد الأيرلندي ويل فلوري.
وتشهد النسخة العربية منافستين على ألقاب البطولة، حيث يدافع البطل الإماراتي محمد يحيى عن لقبه أمام المغربي محمد الجغدل في وزن الخفيف، فيما يتنافس كلُ من الأردني علي القيسي والمصري أحمد فارس على لقب وزن المتوسط.
وفيما يتعلق بآلية الدخول بسبب الإجراءات الاحترازية، أكد درويش أن المقيمين في الإمارات يتطلب دخولهم إبراز المرور الأخضر عبر تطبيق الحصن، أما القادمون من خارج الإمارات، فيتطلب دخولهم إبراز نتيجة فحص سلبية خلال 48 ساعة.
ويمكن لمحبي البطولة متابعتها أيضاً على قنوات أبوظبي الرياضية الشريك الإعلامي وموقع UFC FIGHT PASS كما يمكن التعرف على أخبار البطولة عبر تطبيق UAE WARRIORS.
يأتي هذا فيما أعلن المقاتل محمد يحيى عن رفعه راية التحدي، مؤكداً استعداده الجيد للنزال الرئيسي والدفاع عن لقبه والمحافظة عليه، فيما أعرب الأردني علي القيسي عن سعادته بالعودة إلى العاصمة أبوظبي مجدداً وشدد على جاهزيته للنزال الرئيسي والدفاع عن لقبه في البطولة العربية، وأبدت الفنزويلية كارولينا هيمينيز سعادتها بالقتال في منصة عالمية بقيمة محاربي الإمارات ورغبتها في الفوز على منافستها الكندية والظفر بأول ألقاب البطولة الدولية.