رضا سليم (دبي)

في الثانية بعد ظهر اليوم، يفتح ميدان أبوابه أمام العالم من مختلف الجنسيات ليعلن عودة الحياة الطبيعية عبر الباب الكبير من دانة الدنيا دبي، ليسطر تحفة المضامير ملحمة جماهيرية جديدة في المسيرة الطويلة لكل عشاق الخيول في الكرة الأرضية، سواء الذين يتابعون الأمسية الأغلى في العالم من المدرجات، أو الذين يتابعون عبر الشاشات في كل بقاع الأرض، مع توفر تقنيات جديدة للبث على مواقع التواصل وبكل اللغات.والجمهور العائد بعد غياب عامين عن المدرجات يترقب ساعة الصفر، وكل العيون تتجه الليلة إلى ميدان قلب الحدث، مع فتح بوابات الدخول وحتى حفل الختام الذي ينتهي في منتصف الليل.
ميدان ارتدى حُلة زاهية واكتملت الترتيبات والتجهيزات قبل ساعات من انطلاقة الحدث الأغلى والأهم في العالم في ليلة العُرس الكبير، وهي عادته منذ افتتاحه في الثامن والعشرين من يناير 2010، حيث ينتظر المتابعون «ليلة ميدان» في السبت الأخير من شهر مارس كل عام والجميع يتطلع للمجد من فرسان ومدربين وملاك.
قبلة سباقات الخيول في العالم يستعد للمتعة والإثارة في ليلة من ليالي الإبداع، وسباق الملايين، ليوجه رسالة إلى العالم أن الإمارات موطن المرور الأخضر إلى العالم لتعلن حقبة جديدة بعد انتهاء أزمة جائحة كورونا؛ فقد كانت الإمارات التي استضافت أحداثاً رياضية دولية كثيرة في توقيت الجائحة وأيضاً هي بداية لعودة الحياة الطبيعية.
هنا بوابة المجد في ميدان، والملايين تنتظر فتح بوابات انطلاقة الخيول، وتبقى الأمتار الأخيرة كلمة السر في إعلان البطل للنسخة الجديدة من الكأس الأغلى في العالم، قد يتوج البطل بفارق أنف أو فارق رقبة أو اللجوء إلى جهاز «الفوتوفينش» لحسم اللقب لتبقى الإثارة حاضرة و كل التفاصيل مدهشة.
العالم في دبي ليتابع ليلة ميدان، والجميع على أهبة الاستعداد والجماهير بدأت في الترتيب ليس فقط لحضور المهرجان الكبير، بل أيضاً للدخول في سباق القمة بترشيح الخيول الفائزة، لتكون جزءاً من الحدث.
ميدان جاهز على الموعد، بعدما اكتملت الترتيبات والتجهيزات، وازدان المدخل الرئيسي للمضمار، بجانب التجهيزات العالية التي قامت بها اللجنة المنظمة، من أجل تسهيل دخول الجمهور والضيوف من خلال بوابات مخصصة ولوحات إرشادية باللغتين العربية والإنجليزية.
تحول ميدان في الأيام الماضية إلى مسرح للعروض التجريبية لحفل الافتتاح، مع مفاجآت متجددة في كل عام تضيف المزيد من الرونق لأحد أكبر التجمعات الرياضية التي تمتزج فيها روعة الأداء الرياضي مع أحدث صيحات الموضة والأناقة. وتقف إدارة ميدان أمام كل صغير وكبيرة، فلم يتوقف العمل في مكان الحدث، سواء في بروفات حفل الافتتاح، أو التحرك في كل مكان لوضع اللمسات الأخيرة قبل الليلة الكبيرة.

  •  
     

الجمهور.. عودة الأرقام القياسية
تعود عشاق سباقات الخيول إلى مدرجات ميدان من جديد، بعد أن غابت عن النسخة الماضية لظروف جائحة كورونا، وسطرت الجماهير ملحمة تاريخية في مسيرة كأس دبي العالمي للخيول، الذي يجذب كل عام آلاف المتفرجين، ودائماً ما تتسابق جماهير من أكثر من 200 جنسية من داخل وخارج الدولة لحضور الأمسية الرائعة.
وستكون النسخة الـ26 من الأمسية العالمية على موعد جديد مع رقم قياسي في الحضور الجماهيري، حيث من المتوقع أن يتجاوز عدد الحضور 80 ألف متفرج، ويتفوق كأس دبي العالمي على كل الأحداث والألعاب الرياضية في مقدمتها الساحرة المستديرة.
وسجل الحضور في 24 نسخة، مليوناً و426 ألف متفرج، وإذا كانت البداية في النسخة الأولى بند الشبا قد حضرها 30 ألف متفرج، إلا أن النسخة 16 ضربت الرقم القياسي في عدد الحضور الجماهير بـ85 ألف متفرج، وسجل مضمار ند الشبا 687 ألف متفرج في 14 نسخة، بينما سجل ميدان 739 ألف متفرج في آخر 9 نسخ، فيما غاب الجمهور عن النسخة 25 بسبب تداعيات جائحة كورونا.

براً وبحراً وجواً  وعلى منصات «تويتر»
ستتم تغطية كأس دبي العالمي بطريقه مميزة في جميع أنحاء العالم وسيتمكن الجمهور في الإمارات والمملكة العربية السعودية من مشاهدة اليوم على تويتر، بينما يمكن للمسافرين براً وبحراً مشاهدة البث المباشر على متن خطوط جوية مختارة وخطوط الرحلات البحرية عبر شبكة (Sport 24).
وهناك اهتمام كبير بالولايات المتحدة، وستعمل شبكات Fox Sports وTVG وNYRA على بث الحفل بشكل مباشر، بينما ستعرض NBCSN أبرز معالم الحفل في برنامج السباق الخاص بها، وستقوم ESPN ببث الحدث في أميركا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي، وستغطي SportsMax منطقة البحر الكاريبي أيضاً. وستتم تغطية منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا من خلال بث مباشر عبر قناة دبي ريسنج وقناة ياس.
وتشمل شبكات الشرق الأقصى التي تعرض البث المباشر من خلال قنوات: Green Channel وFuji TV في اليابان وTVB وCable وNow TV وHKJC TV في هونج كونج وSTC TV في سنغافورة، سيتمكن مشاهدو التلفزيون في 13 دولة أخرى في جنوب شرق آسيا، من الوصول إلى يوم السباق بفضل البث عبر Eclat، التي تبث الحدث لأول مرة.

بيكي تغني على مسرح «أبرون فيوز» 
تتصدر المغنية البريطانية الشهيرة بيكي هيل، مشهد الحفل الختامي للأمسية العالمية والذي يبدأ في التاسعة إلا الربع على مسرح «أبرون فيوز» بميدان حيث يستمتع الحضور بأغاني النجمة الشهيرة والتي كانت بداية إطلالتها الأولى في عام 2012 عبر برنامج «فويس يو كي» وفي عام 2014 احتلت إحدى أغانيها المركز الأول في قائمة الأغاني في المملكة المتحدة كما توجت بعدد من الجوائز، كان آخرها ترشح أغنية «Remember» لجائزة أغنية العام«ضمن جوائز«بريت»البريطانية المتخصصة في تكريم موسيقى البوب العام الحالي. ويشارك في الحفل فرقة«روديمينتال»البريطانية الشهيرة الحائزة على عدد من الجوائز، أبرزها جوائز«بريت»و«موبو»عن فئة أفضل ألبوم غنائي، بالإضافة إلى مشاركة نجم الدي جي البريطاني بروس فيلدر، الشهير باسم«سيجالا»، حيث احتلت 8 من أشهر أعماله الغنائية قائمة الصدارة في المملكة المتحدة.

أغلى دقيقتين !!
يعتبر شوط كأس دبي العالمي والبالغ جائزته 12 مليون دولار هو أغلى السباقات في العالم حيث يحصل البطل على 6.960 مليون دولار خلال دقيقتين وهذه الجائزة ليست موجودة في أية رياضة في العالم أن يحصل البطل على هذا المبلغ المالي خلال دقيقتين فقط والزمن القياسي في هذا الشوط 2:01:38 دقيقة المسجل باسم الحصان ثندر سنو والفارس كريستوف سوميلون فيما يحصل الوصيف على 2.400 دولار، والثالث يحصل على مليون و200 ألف دولار، والرابع 600 ألف دولار والخامس 360 ألفاً والسادس 240 ألفاً والسابع 120 ألفاً والثامن 120 ألف دولار.