رضا سليم (دبي)

 يسدل الستار مساء اليوم، على بطولة دوري أقوياء اليد بالجولة السابعة والأخيرة من الدور النهائي للمسابقة وهي الجولة التي يتوج فيها فريق الشارقة بدرع الدوري للمرة السادسة عشر في تاريخه والسادسة على التوالي، عندما يستضيف فريق النصر بصالته، حيث حسم اللقب في الجولة الماضية بالفوز على مليحة والوصول إلى النقطة 20 والتي باتت بعيدة عن بقية فريق الدوري.
 واستفاد «الملك الشرقاوي» من النقطتين الاعتباريتين من الدور نصف النهائي، بالإضافة إلى عدم خسارته في أية مباراة بينما فقط شباب الأهلي فرصة بالمنافسة رغم وجود نقطتين اعتباريتين، إلا أنه خسر في مباراتين كما حقق الشارقة إنجازاً آخر بالوصول إلى المباراة 68 دون خسارة.
 في الوقت الذي يلتقي شباب الأهلي مع العين بصالة مكتوم بن محمد في مباراة قوية يسعى فيها أصحاب الأرض لحسم الوصافة في البطولة، بينما فوز العين سيبقيه في المركز الخامس، إلا أن الخسارة ربما تدفع به إلى المركز السادس في حالة فوز الوصل على مليحة في المباراة التي تجمع بينهما بصالة «الإمبراطور»، فيما يستضيف فريق دبا الحصن الأخير منافسه الجزيرة صاحب المركز الثالث في جدول الترتيب.
 وبشكل عام تحدد نتائج الجولة الأخيرة بقية الترتيب من الثاني إلى الثامن في ظل تساوي النقاط بين الفرسان وفخر أبوظبي برصيد 16 نقطة وبعد النصر بفارق نقطة في المركز الرابع وأيضاً فارق النقطة بين العين والوصل وفارق النقطتين بين مليحة السابع برصيد 8 نقاط ودبا الحصن 6 نقاط.