أبوظبي (الاتحاد)

شهدت صالة جوجيتسو أرينا، ختام منافسات مهرجان التحدي للجو جيتسو بنسخته الثانية لموسم 2022 التي جاءت قوية وحافلة بالنزالات المثيرة وسط تفاعل جماهيري كبير من أولياء الأمور والأسر والعائلات ومحبي رياضة الجو جيتسو في الدولة.
حضر فعاليات اليوم الختامي محمد سالم الظاهري، نائب رئيس اتحاد الجو جيتسو، ويوسف البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد، ومحمد يوسف الفهيم، نائب الأمين العام للخدمات المساندة لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وناصر خميس المري، مدير إدارة الرياضة للمؤسسات التعليمية في مجلس أبوظبي الرياضي، ومحمد حسين المرزوقي مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي باتحاد الجو جيتسو، وريف الخاجة، مدير التسويق لدى الهلال الأحمر الإماراتي، وحمد النعيمي، مدير الشؤون المالية لدى الهلال الأحمر الإماراتي، وخالد المهري، مدير فرع أبوظبي لشركة آفاق الإسلامية للتمويل. وأسدل المهرجان الستار على نزالات يومه الثاني مع حصول نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس على المركز الأول برصيد 2080 نقطة، فيما حل لاعبو أكاديمية بالمز الرياضية في مركز الوصيف برصيد 1611 نقطة، ليكون المركز الثالث من نصيب نادي العين للجو جيتسو برصيد 2468 نقطة.
وعلى صعيد ترتيب الدول حلت الإمارات في الصدارة برصيد 6440 نقطة، والبرازيل ثانياً برصيد 823 نقطة، وجمهورية مصر العربية في المركز الثالث برصيد 709 نقطة. وفي تعليقه على مجريات المهرجان، قال محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الجو جيتسو: بات إنتاج مواهب الجو جيتسو مرادفاً دائماً لاسم أبوظبي، وهي المهمة التي نحمل مسؤوليتها في اتحاد الإمارات، إلا أن أكثر ما يدعونا للفخر اليوم هو التنوّع الكبير في جنسيات الأشبال والناشئين المشاركين في المهرجان والذين قدّموا أداءً بطولياً مذهلاً، في صورةٍ تعكس قيم التسامح والمساواة التي ترسّخها رياضة الجوجيتسو، وتؤكد على الوعي المتنامي بين مختلف فئات المجتمع بأهمية رياضة الجوجيتسو، ودورها الكبير في الترويج للقيم الإيجابية وصقل ملامح الشخصية. واختتم الظاهري حديثه بالقول: مهرجان التحدي للجوجيتسو هو أول محطة في رحلة كل لاعب، حيث حرصنا على إضافة هذه الفعالية على أجندة بطولاتنا المحلية لزرع قيم تلك الرياضة في شخصية النشء الجديد، وتقديم الدافع المعنوي للاعبين لمواصلة سعيهم وتطوير أدائهم حتى الوصول للبطولات العالمية.