دبي (وام) 
أكد مجلس دبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس المجلس، المضي قدماً في تحقيق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، في النهوض بالقطاع الرياضي في دبي، والإسهام في تطوير القطاع على مستوى الدولة. 

ونوّه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم بحرص مجلس دبي الرياضي على اتباع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم لتحقيق الأهداف الوطنية الموضوعة للقطاع الرياضي بأعلى مستويات الكفاءة ووفق أرقى المعايير العالمية، وبما ينسجم مع خطة وأهداف الحكومة الرشيدة، ويتناسب مع حجم التطور الذي تشهده الدولة في جميع المجالات. 

جاء ذلك خلال الاجتماع الأول لمجلس الإدارة بتشكيلته الجديدة برئاسة سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، وحضور معالي مطر الطاير نائب رئيس المجلس، ومعالي الفريق عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، والأعضاء: هالة يوسف بدري، سامي القمزي، محمد الكمالي، مريم الحمادي، موزة المري، سعيد حارب أمين عام المجلس، ناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام للمجلس، وصالح المرزوقي مقرر الاجتماع. 

وفي مستهل الاجتماع، شدّد سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم على ضرورة استكمال مسيرة النجاح، التي حققها المجلس خلال الفترة الماضية، معرباً عن ثقته في قدرة المجلس على تحقيق الأهداف وتعزيز ريادة وتنافسية دولة الإمارات ودبي عالمياً، وضمن مختلف المحافل الرياضية.
وأكد سموه ضرورة التأسيس على إرث الإنجازات المتحققة خلال المرحلة الماضية، والاستفادة من مكامن القوة العديدة التي تتمتع بها الإمارات ودبي، بفضل رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة، لافتاً إلى المهمة الكبيرة التي يحملها المجلس على عاتقه في وضع بصمة واضحة للقطاع الرياضي الإماراتي على خريطة الرياضة العالمية، وبما يواكب ركب التميز الإماراتي في شتى المجالات، ويسهم فـي تحقيق مستهدفات خطة دبي الحضرية 2040 أن تكون دبـي المدينة الأفضل للعمل والعيش فـي العالم، وأن نكون الخيار الأول للرياضيين العالميين وللفرق وللمنظمات الرياضية العالمية. 

واستعرض الاجتماع تقرير أداء مجلس دبي الرياضي للعام 2021 وإنجازاته، التي حققها المجلس على مستوى التميز الإداري بين دوائر حكومة دبي والمبادرات الرائدة التي أطلقها، إلى جانب الإنجازات التي حققتها فرق أندية وشركات كرة القدم في دبي على مستوى جميع الفئات، بإحراز الألقاب أو تخريج اللاعبين المميزين من الأكاديميات وفرق الناشئين ودمجهم في الفرق الأولى في أنديتهم، وكذلك رفد المنتخبات الوطنية بهم. 

كما تضمّن تقرير أداء المجلس لعام 2021 النمو الكبير الذي شهده القطاع الرياضي والتعاون مع القطاع الخاص، حيث ارتفع عدد المؤسسات الرياضية الخاصة في دبي إلى 1200 مؤسسة، يعمل فيها أكثر من 20 ألف منتسب، ومسجل فيها أكثر من 51 ألف رياضي يمارسون 56 رياضة، كما يشاركون في مئات البطولات والفعاليات الرياضية السنوية، التي يتم تنظيمها بإشراف ودعم المجلس، ومن بينها فعاليات رياضية مجتمعية ارتفع عددها إلى 155 فعالية خلال العام الماضي.
واستعرض التقرير النمو الذي تحقق على المستوى الدولي، حيث بلغ عدد الفعاليات الدولية 130 فعالية متنوعة، وبلغ عدد معسكرات المنتخبات والفرق العالمية في دبي أكثر من 70 معسكراً، فيما تابع البطولات والفعاليات الدولية التي أقيمت في دبي مشاهدون في 200 دولة، وبلغت المتابعات على وسائل الإعلام المختلفة ومن بينها وسائل التواصل الاجتماعي أكثر من 8 مليارات متابعة من مختلف دول العالم. 

كما تم في الاجتماع الاطلاع على التقرير المالي لعام 2021 وموازنة العام 2022 ومجالات الصرف المعتمدة، كما تم الاطلاع على قائمة الفعاليات الرياضية خلال الفترة المقبلة، وفي مقدمتها النسخة التاسعة من دورة ند الشبا الرياضية الأكبر بين جميع الدورات الرياضية، التي يتم تنظيمها خلال شهر رمضان المبارك، والتي سيضم جدول منافساتها 8 بطولات رياضية مختلفة، وكذلك بطولة العالم للشباب والناشئين بالمبارزة المقرر تنظيمها في مجمّع حمدان الرياضي، وبطولة العالم لكرة السلة على الكراسي المتحركة وبطولات الرياضات الجوية، وغيرها من البطولات والفعاليات المختلفة. 

وقرّر مجلس الإدارة إعادة تشكيل اللجان الدائمة في المجلس وهي : لجنة تطوير شركات كرة القدم برئاسة محمد الكمالي، لجنة الاستثمار برئاسة سامي القمزي، ولجنة التطوير والتميز الرياضي برئاسة مريم الحمادي، وتم التوجيه بالعمل فوراً لإعداد الخطط والبرامج التي تحقق الأهداف الموضوعة، بما يكون له الأثر الواضح على مجمل القطاع الرياضي في دبي، فضلاً عن استعراض الاجتماع لموضوعات أخرى على جدول الأعمال حيث تم اتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.