رضا سليم (دبي)


دشن منتخبنا الوطني لكرة اليد تدريباته بالتجمع الأول بصالة صلاح الدين في دبي، تحت قيادة المدرب سعيد غريب الشامسي الذي تولى المهمة مؤخراً، ليقود المنتخب في دورة الألعاب الخليجية الثالثة التي ستقام بالكويت خلال الفترة من 15 إلى 31 مايو المقبل، ويبدأ المدرب في تجميع أكبر قدر من اللاعبين في كل المراكز، من أجل التعرف على مستوياتهم قبل إرسال القائمة المبدئية.
ومن المنتظر أن يتجمع المنتخب مجدداً خلال الفترة المقبلة، وبالتحديد بعد كأس صاحب السمو رئيس الدولة التي ستنطلق الأحد المقبل وتستمر حتى 17 أبريل، والتي ستكون مضغوطة، حيث ستقام بنظام خروج المغلوب، وهي آخر بطولات الموسم، بعدها يبدأ المنتخب تدريباته حتى موعد السفر للكويت.
من ناحية أخرى، توج ناصر سالم الحمادي الأمين العام للاتحاد فريق الشارقة «ب» بدرع الدوري العام لفئة الصغار، للمرة الثالثة على التوالي والرابعة في تاريخ النادي، بعد تصدره جدول ترتيب مجموعة تحديد المراكز (1-6) بالعلامة الكاملة وبرصيد 15 نقطة، عقب فوزه على فريق شباب الأهلي في المباراة التي جرت بينهما على ملعب نادي الشارقة، ضمن منافسات الجولة الأخيرة للمجموعة، والتي أسفرت نتائجها عن حلول شباب الأهلي في المركز الثاني برصيد 12 نقطة، وفريق الشارقة (أ) في المركز الثالث برصيد 11 نقطة.
حضر مراسم التتويج محمد عبيد الحصان عضو مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي، رئيس إدارة الألعاب الجماعية، ويوسف أحمد، مشرف المراحل السنية بالنادي.
وقال محمد مصطفى، مدرب فريق صغار الشارقة:«الفوز بهذه البطولة له مذاق خاص لأكثر من سبب، أولاً لأن مسابقات فئة الصغار متوقفة منذ موسمين بسبب الجائحة، ومثلت هذه الإشكالية تحدياً كبيراً لنا في الحفاظ على اللياقة البدنية والذهنية للاعبين وذلك من خلال التدريبات عن بعد، ثم عودة النشاط وتحضيرهم مرة أخرى للمنافسات. ثانياً، هو امتلاك نادي الشارقة لعدد كبير من اللاعبين في هذه المرحلة العمرية، وهي أمر إيجابي للغاية، لكن وجب علينا تقسيمهم إلى فريقين (أ وب)، ونجحنا في المنافسة بالفريقين في البطولة.
وأضاف: سر النجاح في التتويج بالألقاب في قلعة الملك الشرقاوي، هو العمل الجماعي لمنظومة النادي من لاعبين وإدارة والأجهزة الفنية والإدارية والطبية. وأشكر إدارة الألعاب الجماعية بنادي الشارقة برئاسة محمد عبيد الحصان، ومشرف اللعبة جاسم محمد، ومشرف المراحل السنية يوسف أحمد، على دعمهم المتواصل وتوفير كافة متطلبات النجاح.