سان فرانسيسكو (أ ف ب)

لن يعود ستيفن كوري موزّع ونجم جولدن ستايت ووريرز، المصاب في أربطة قدمه اليسرى، إلى ملاعب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين قبل انطلاق مباريات الأدوار الإقصائية، بحسب ما ذكر فريقه.
وفي بيان على صفحته الرسمية، قال ووريرز إن كوري يظهر «بعض التقدم» في رحلة تعافيه، لكنه لن يكون قادراً على اللعب مجدداً في الموسم المنتظم، الذي يُختتم في العاشر من أبريل الجاري.
كتب النادي: سيبدأ ستيفن تدريجاً أنشطته الفردية الأسبوع المقبل، وسترتكز عودته الطبيعية إلى التمارين على تطوره المستمر.. تقييمنا التالي لحالته سنعلنه في 11 أبريل.
ولم يكن ستيف كير مدرب ووريرز متفاجئاً وقال لمراسلين: كنا نأمل في خوضه مباراة أو اثنتين فقط قبل نهاية الموسم المنتظم.
ولم يلعب كوري (34 عاماً) منذ إصابته في 16 مارس ضد بوسطن سلتيكس بعد اصطدامه باللاعب ماركوس سمارت.
كوري، بطل الدوري في 2015 و2017 و2018 وأفضل مسدد كرات ثلاثية في تاريخ الدوري، يبلغ معدل تسجيله 25.5 نقطة في الموسم، فيما فاز فريقه مرة يتيمة من أصل سبع مباريات بعد إصابته.
وبرز ظهور لاعبين مثل جوردان بول على الصعيد الهجومي، إلا أن الفراغ الذي خلّفه كوري بدا كبيراً.
يحتل ووريزر راهناً المركز الثالث في المنطقة الغربية، ولم يحسم بعد تأهله إلى الأدوار الإقصائية «بلاي أوف».
ورأى كير أن كوري يبقى مساهماً رئيساً لفريقه برغم إصابته: يمكنك رؤيته خلال التمارين، يتحدث مع اللاعبين. يفهم تماماً معنى القائد وأن يكون لاعباً في فريق كل النجوم». وعبّر عن ثقته باستعادة مستويات صانع ألعابه سريعاً، «يتطلب الأمر تسديدة واحدة ويستعيد إيقاعه».