فيصل النقبي (الفجيرة)


يسطع هلال التأهل إلى «دوري أدنوك للمحترفين» لكرة القدم، خلال الجولة 27 لدوري الدرجة الأولى، والتي تقام يومي 9 و10 أبريل المقبل، ومع بداية العد التنازلي على نهاية سباق «الهواة» تتنافس 5 فرق على اللقب والصعود إلى «الأضواء»، وهي دبا الفجيرة والبطائح والعربي ودبا الحصن والحمرية، وكلها تخطى حاجز الـ 50 نقطة. 

يلعب في اليوم الأول للجولة المقبلة، الحمرية مع دبا الحصن، والرمس مع حتا، والتعاون مع العربي، وفي اليوم التالي يلتقي دبا الفجيرة مع سيتي والذيد مع جلف أف سي، والفجيرة مع الجزيرة الحمراء، ومصفوت مع مسافي، فيما يحصل البطائح على راحة إجبارية. 

ومع نهاية الجولة 26 يواصل «النواخذة» التربع على القمة وله 65 نقطة من 24 مباراة، ويأتي البطائح وصيفاً وله 58 نقطة من 25 مباراة، فيما يحتل العربي المركز الثالث وله 56 نقطة من 24 مباراة، فيما يحتل دبا الحصن المركز الرابع برصيد 53 نقطة من 24 مباراة، والحمرية الخامس وله 50 نقطة من 24 مباراة. 

في حال فوز دبا الفجيرة أو تعادله مع سيتي يوم 10 أبريل الحالي، وتعادل العربي أو خسارته أمام التعاون في اليوم السابق يُعلن رسمياً عن تأهل «النواخذة» المستحق إلى دوري المحترفين للمرة الثالثة في تاريخه، وبعد غياب لمدة 3 أعوام، حيث يوسع دبا الفجيرة الفارق بينه وبين العربي إلى 12 نقطة، في حال الفوز، وإلى 10 نقاط في حال التعادل، وهذا ما يعني تأهل «النواخذة» مباشرة من دون انتظار الجولات الثلاث الأخيرة للدوري.
وحتى في حال فوز دبا الفجيرة مع سيتي، والعربي على التعاون سيبقى الفارق بين الفريقين 9 نقاط، وهذا ما يعني تأهل دبا الفجيرة نظرياً مع بقاء 3 جولات منها لقاء يجمع الفريقين في «الجولة 29»، وانتهت مباراة الذهاب بينهما بفوز «النواخذة» بهدفين.
وخسارة «النواخذة» أمام سيتي، يفتح الباب على مصراعية أمام الفرق الباحثة عن التأهل، وأقربها البطائح والعربي، ووقتها يتجمد رصيده دبا الفجيرة عند «النقطة 65»، وفي حال فوز العربي يقفز إلى المركز الثاني «59 نقطة»، ويقلص الفارق إلى 6 نقاط فقط، وهو ما يجعل صراع التأهل مشتعلاً حتى الجولة الأخيرة، وإن تفاوتت الفرص بالنسبة الخماسي.