معتصم عبدالله (دبي)


لم يمنع الغياب القسري لجماهير العين متصدر ترتيب «دوري أدنوك للمحترفين»، نجوم «الزعيم» من تحقيق المطلوب، بالفوز الصعب على ضيفه الوصل 3-2 في «كلاسيكو الإمارات» وختام «الجولة 20»، على ستاد هزاع بن زايد في «دار الزين».
ومثل غياب «جمهور الزعيم» بسبب قرار لجنة الانضباط حدثاً لافتاً في مدرجات ملعب العين، غير أن الجماهير الغائبة استعاضت عن حضورها الملعب بلافتات حملت رسائل مباشرة إلى لاعبي «الزعيم»، حيث تصدرت لافتة «أكملوا المهمة واسعدوا الأمة»، استاد هزاع بن زايد، بجانب لافتات أخرى حملت عبارات «إلى النصر»، و«عائلة واحد فريق واحد».
ورد لاعبو «الزعيم» الجميل إلى الجماهير الغائبة، بانتصار ثمين هو الـ 20 في سجل الفريق في الدوري، بنتيجة 3-2، ليعزز صدارته المستمرة للدوري، بعدما رفع رصيده إلى 49 نقطة، بجانب تعزيز إجمالي رصيد أهدافه إلى 44، ليكون أقوى هجوم، في الوقت الذي لم تمنع فيه «ثنائية» الضيوف من محافظة دفاع العين على أفضليته، أقوى دفاع بالتساوي مع الوحدة برصيد 16 هدفاً هزت شباك الفريقين.
وكانت جماهير العين «الغائب الحاضر»، توجت قبل انطلاقة مباراة الوصل بجائزة المركز الأول، في دوري الجماهير، خلال مرحلته الثالثة توالياً «فئة الجوائز الدورية»، عن إجمالي الحضور في الجولات 15، 16 و17، وجاء تفوق العين بعدما حقق خلال الجولات الثلاث معدل حضور جماهيري بلغ 1707 متفرجين.
وقلصت لجنة الاستئناف باتحاد الكرة برئاسة المستشار صالح الحمراني عقوبات «كلاسيكو» العين والوحدة، لتكتفي بمنع الحضور الجماهيري في مباراتين فقط لكل منهما بدلاً من 4 مباريات، وهو ما يمنح «جماهير الأمة» فرصة العودة لمساندة لاعبيها بداية من مباراة الظفرة في «الجولة 22»، حيث يستمر غياب أنصار «الزعيم» في مباراة «الجولة 21» أمام شباب الأهلي على استاد هزاع بن زايد، والمقررة بعد التوقف الحالي للدوري في 30 أبريل الجاري.