سلطان آل علي (دبي)
يحمل لقاء الهلال السعودي والشارقة الليلة في دوري أبطال آسيا، مواجهةً خاصة متكررة بين القيصر الروماني أولاريو كوزمين ونادي الهلال، الذي كان بوابة تدريبه لأندية المنطقة وتحقيق البطولات، حيث قاد من بعده أندية السد والعين وشباب الأهلي والآن الشارقة.
وتستمر المصادفة في تكرار مواجهات أولاريو كوزمين مع الهلال في دوري أبطال آسيا مع كل نادٍ درّبه في المنطقة من بعده! 

حيث كانت البداية مع السد الذي واجه الهلال مرتين في المجموعات بنسخة 2010 بقيادة أولاريو، وخسر على ملعبه في قطر بنتيجة 3-0 وخرج بالتعادل السلبي في السعودية. ومن ثم درّب كوزمين العين وخاض مباراتين أمام الهلال في المجموعات بنسخة 2013. حينها انتصر ذهاباً في العين بنتيجة 3-1 ولكنه خسر في الرياض بنتيجة 2-0. بعد ذلك قاد كوزمين شباب الأهلي وواجه الهلال 4 مرات في نسختين. في المجموعات عام 2014 وانتهت المباراتين بالتعادل 2-2 في الرياض و0-0 في دبي. وفي النسخة التي تليها 2015 التقى الفريقان في نصف النهائي. حيث تعادل الفريقان في الذهاب 1-1 بالرياض قبل أن يحسم شباب الأهلي الإياب في مباراة دراماتيكية بالدقيقة 93 ويتأهل إلى النهائي بنتيجة 3-2.
وبذلك تكون المحصلة عبارة عن 8 مواجهات بين كوزمين والهلال، فاز فيها كوزمين مرتين وخسر مرتين، بينما تعادل في 4 مباريات. وسجلت أندية كوزمين 9 أهداف بينما استقبلت 11 هدفاً.