مدريد (د ب أ)

 أكد الإسباني رافاييل نادال أنه يمكن اعتبار مواطنه كارلوس ألكاراز خليفته، وذلك بعد أن فاز اللاعب الشاب في المباراة التي جمعتهما ببطولة مدريد المفتوحة للتنس.
ويعد ألكاراز واحداً من النجوم الصاعدة بقوة في جولة الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، واستطاع أن يعزز صعوده بالفوز على اللاعب الملقب بملك الملاعب الرملية في ثلاث مجموعات أمس الجمعة.
وأصبح ألكاراز أول لاعب شاب يفوز على نادال على الملاعب الرملية، وحالياً حقق الفوز في خمس مباريات متتالية على لاعبين من المصنفين العشرة الأوائل.
ونظراً لحصول اللاعبين على تشجيع كبير في إسبانيا، فإنه من المؤكد أن تكون هناك مقارنة بينهما، ويمكن لنادال رؤية الأسباب التي تجعل ألكاراز الرجل المناسب لخلافته.
وقال نادال: من الواضح أنه سيكون البديل لأنه يبلغ 19 عاماً، وأنا أبلغ 36 عاماً، ولا أعلم هل سيكون هذا بداية من اليوم أو من بعده، سنرى هذا.
وأضاف: بعيداً عن كل هذا، أنا سعيد له، كان أفضل مني في عدة جوانب من المباراة، وأنا احتاج لأتطور، مثلما كنت أقول.