أبوظبي (الاتحاد)

تمكّن البرازيلي ميريان ألفيس من تحقيق لقب النسخة الحادية عشرة من بطولة «ملك البساط» للوزن الخفيف، التي أُقيمت مساء اليوم في صالة جو جيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية بمشاركة نخبة من المصنفين الأوائل وأساطير اللعبة على المستوى العالمي، وذلك بعد انتهاء منافسات اليوم الثاني من بطولة «أبوظبي جراند سلام» وسط حضور جماهيري كبير.
حضر منافسات البطولة عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي للجو جيتسو، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الجو جيتسو، ومحمد بن دلموج الظاهري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وطارق البحري مدير عام رابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو، وعدد من المسؤولين والضيوف وممثلي الأكاديميات المشاركة.
وفي منافسات الأساتذة، نجحت البرازيل في تحقيق المركز الأول، وحصد لاعبوها 17 ميدالية ذهبية، فيما حلت كولومبيا في المركز الثاني برصيد 9 ميداليات ذهبية، والإمارات في المركز الثالث بذهبيتين. وعلى صعيد الأكاديميات، نجحت أكاديمية كوماندو جروب في تحقيق المركز الأول متفوقة على أكاديمية بالمز الرياضية «تيم 777» الوصيف، فيما حلت أكاديمية A.F.N.T في المركز الثالث.
من ناحيته، أشاد عبدالمنعم الهاشمي بمستوى بطولة أبوظبي جراند سلام للجو جيتسو، وبطولتي ملكة البساط، وملك البساط، مشيراً إلى أن مثل هذه البطولات التي تحظى بمشاركة دولية كبرى تسهم في رفع مستوى لاعبي ولاعبات الإمارات، مؤكداً أن التنظيم الاحترافي يسهم في توفير أفضل المنصات لنجوم وأبطال العالم وأبطال الإمارات لإخراج أفضل ما لديهم من إمكانات.
 وعن تأجيل دورة الألعاب الآسيوية بالصين ومدى تأثير ذلك على فرصة الإمارات في الحفاظ على الصدارة القارية خاصة بعد النتائج التاريخية التي حققها المنتخب في البطولة الآسيوية للجو جيتسو في البحرين مارس الماضي، قال الهاشمي: «فرص منتخب الإمارات للجو جيتسو لن تتأثر لأن لاعبينا هم نفس اللاعبين، وسنوفر لهم أفضل برامج الإعداد، وبالنسبة لنا ليس لدينا أي قلق على المستقبل في ظل تواصل الأجيال وصعود عدد كبير من المواهب والأبطال إلى نخبة نجوم المنتخب كل عام، وذلك بفضل الدعم والرعاية الكريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، واستراتيجية الاتحاد التي تحافظ على استدامة التميز، والتطوير المستمر للبطولات، فضلاً عن الدور المتعاظم للأندية والأكاديميات في تطوير اللعبة».
وشهدت النسخة الحادية عشرة من منافسات «ملك البساط» لوزن الخفيف مشاركة 6 من المصنفين الأوائل في العالم، وهم البرازيلي ميريان ألفيس حامل ذهبية أبوظبي جراند سلام جولة لندن 2022، وجولة ريو دي جانيرو 2020، ومواطنه رودني جونيور حامل ذهبية بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو 2017، وأبوظبي جراند سلام - جولة لندن 2016، والبطل الإماراتي عمر الفضلي صاحب ذهبية بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو «حزام بني» 2021، والبرازيلي لوكاس بينيرو حامل ذهبية أبوظبي جراند سلام جولة ميامي 2020، ومواطنه أليساندرو سودري، حامل ذهبية أبوظبي جراند سلام - ريو دي جانيرو 2019، والأميركي إسحاق دوديرلين بطل منافسات النسخة الرابعة من ملك البساط - طوكيو 2019. وتمكن البرازيلي ميريان ألفيس من التتويج بلقب «ملك البساط» بعد تفوقه على الأميركي إسحاق دوديرلين في النزال النهائي الذي حظي بمتابعة قياسية، سواء على صعيد الجماهير التي كانت في المدرجات أو وسائل التواصل الاجتماعي وقناة «اليوتيوب» الخاصة بالاتحاد والرابطة.
وتميزت البطولة بمستويات فنية فائقة وتقنيات قتالية عالية تعكس مدى تطور اللعبة، وتبرز دور بطولات أبوظبي جراند سلام في ترسيخ هذا التطور والارتقاء به.