أنور إبراهيم (القاهرة)


شدد البرازيلي المخضرم فيرناندينيو لاعب وسط مانشستر سيتي، على أن الفوز ببطولة الدوري الإنجليزي «البريميرليج»، سيكون له «المذاق الخاص»، مؤكداً تصميمه هو وفريقه على الاحتفاظ باللقب للموسم الثاني على التوالي.
وأمضى فيرناندينيو 9 سنوات في شمال غربي إنجلترا لاعباً في مانشستر سيتي، منذ أن انتقل إليه في أول يوليو 2013، قادماً من شاختار دونتيسك الأوكراني، وأسهم في حصول الفريق على العديد من البطولات والألقاب، ولكنه لا ينوي الرحيل قبل أن يفوز بلقب جديد هذا الموسم.
ويدخل السيتي في منافسة قوية مع ليفربول، من أجل انتزاع لقب «البريميرليج»، وأسهم فرناندينيو في فوز فريقه على نيوكاسل 5-صفر، ليتسع الفارق إلى 3 نقاط بين السيتي و«الريدز»، وليقترب «البلومون» أكثر من الاحتفاظ باللقب.
وأضاف: نعم كل لقب له «طعم خاص»، وسنضيف لقباً جديداً بـ «نكهة أفضل»، ونحن نركز على أنفسنا، ونعرف أن اللقب بين أيدينا، ولا يهمنا ما يفعله الآخرون، وعلينا أن نواصل لعب كل المباريات الصعبة بنفس القوة التي لعبنا بها مباراة نيوكاسل الأخيرة، والتي فزنا بها 5-صفر، وكان رداً قوياً من جانبنا لجماهيرنا، بعد الخسارة من ريال مدريد، والخروج من نصف نهائي دوري الأبطال «الشامبيونزليج»، ولأنه عندما تخسر مباراة مثل لقاء الريال، قد تنخفض ثقتنا بأنفسنا قليلاً، ولهذا كانت النتيجة والأداء الجماعي في مباراة نيوكاسل، على أفضل ما يكون ونحن سعداء بذلك حقاً.
يذكر أن فرناندو لويز روزا ، الشهير بـ «فرناندينيو»، والمولود في 4 مايو 1985 «37 عاماً» بدأ مسيرته الاحترافية في أتليتكو باراناينسي البرازيلي، وانتقل منه إلى شاختار دونتيسك الأوكراني، حيث استمر معه حتى يونيو 2013، ومنه إلى مانشستر سيتي مقابل 22 مليون جنيه استرليني، وفي يونيو 2021 وقع عقداً جديداً مع السيتي لمدة عام واحد ينتهي بنهاية الموسم الحالي.