معتصم عبدالله (دبي)
خسر منتخبنا الوطني الأولمبي للمرة الأولى في مستهل مشوار مشاركاته القارية في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً، بتعثره أمام نظيره اليابان 1-2 أمس على ستاد باختاكور بالعاصمة الأوزبكية طشقند، ضمن الجولة الأولى في المجموعة الرابعة والتي شهدت أيضاً فوز السعودية على طاجيكستان 5-0 على ستاد لوكوموتيف.
وسجل يويتو سوزوكي (61) وماو هوسويا (76) هدفي اليابان، في حين أحرز «البديل» ياسر البلوشي (63) هدف منتخبنا الوحيد، بعدما أهدر المدافع عبدالله إدريس ركلة جزاء في الدقيقة 73.
ومثلت الخسارة أمام «الساموري» الأولى لـ «لأبيض» في ضربة البداية في النهائيات خلال المشاركات السابقة لكأس آسيا تحت 23، حيث حافظ على سجله خالياً من الخسارة بالتعادل في المباراة الأولى في نسخة 2014 أمام أستراليا 1-1، والفوز في المشاركة الثانية 2016 أمام ذات المنافس 1-0، والتعادل في نسخة 2020 امام فيتنام 0-0.
وتصدر المنتخب السعودي ترتيب المجموعة برصيد 3 نقاط من مباراة واحدة، بفارق الأهداف أمام اليابان، في حين بقي رصيد منتخبنا بجانب طاجيكستان خالياً من النقاط، ويلتقي «الأبيض الأولمبي» في الجولة الثانية مساء الاثنين نظيره منتخب طاجيكستان، فيما يلعب في المواجهة الثانية اليابان مع السعودية، ويتأهل أول منتخبين من كل مجموعة إلى الدور ربع النهائي الذي تقام مبارياته يومي 11 و12 يونيو.
ولم تمنع الخسارة الأولى، الإسباني دينيس سيلفا مدرب منتخبنا الأولمبي من التأكيد على حظوظ «الأبيض» في التأهل لربع النهائي، وقال في حديثه خلال المؤتمر الصحفي عقب نهاية المباراة: «كمدرب أشعر بالسعادة والفخر، وإذا واصلنا اللعب مثلما فعلنا في المباراة الأولى فإننا لن نعاني من مشاكل في التأهل، أنا حزين من أجل اللاعبين الذين كانوا يريدون تحقيق الفوز، ولكن في ذات الوقت لا أشعر بالقلق بعد مشاهدة ما قدمه فريقي».
وتخطى «الأبيض الأولمبي» الدور الأول في المشاركات الثلاث الماضية في نهائيات كأس آسيا تحت 23 عاماً، قبل خروجه من ربع النهائي أمام الأردن 0-1 في النسخة الأولى عام 2014، وتكرر ذلك عام 2016 في الدور ذاته أمام العراق 1-3، وغاب للمرة الأولى والوحيدة عن البطولة التي أقيمت في العام 2018، قبل أن يمارس هوايته بالخروج من الدور ربع النهائي في النسخة الماضية حينما خسر أمام أوزبكستان 1-5.


وحول تعليقه على مجريات المباراة، أوضح:»جاء الهدف الأول في مرمانا بسبب خطأ، ولكننا لم نستسلم وسجلنا التعادل بعد دقائق قليلة، وهذا كان مؤشراً جيداً، وكان يمكن أن تتغير المباراة لو سجلنا من ضربة الجزاء، ولكن الحظ كان له كلمة الحسم، إذا واصلنا بذات الطريقة فإنني واثق من قدرتنا على الحصول على 6 نقاط، ولهذا أنا فخور باللاعبين«.

وأضاف:»كان من الضروري أن نحافظ على نظافة شباكنا، حيث لم نتلق أي هدف في آخر 7 مباريات، وأنا كنت قلقاً من رد فعل الفريق بعد دخول هدف في مرمانا، وقد كان رد الفعل جيداً.. قبل عام كان الفريق سيتراجع بعد دخول هدف بمرمانا، ولكن الآن تمكن من المحافظة على مستوى الثقة«.

في المقابل، أشاد جو اويا مدرب منتخب اليابان بقدرة لاعبيه على التأقلم مع تغيير طريقة اللعب ليحققوا الفوز على»الأبيض الأولمبي«، وقال:»لاحظت في الشوط الأول أن اللاعبين كانوا متوترين لأن هذه المباراة الأولى لنا في البطولة، وفي ذات الوقت كنا نعاني من ضغط منتخب الإمارات، ولهذا كانت الأمور صعبة«.

وأضاف:»لم تنجح خطتنا خلال الشوط الأول، ولهذا حاولنا القيام بعمل شيء مختلف في الشوط الثاني، حيث أصبحنا أفضل وسيطرنا على المباراة"، ولفت إلى أن التعديلات خلال الشوط الثاني أسهمت في تأقلم لاعبيه مع المباراة لينجحوا في تحقيق الفوز الذي يمثل عاملاً مهماً في مباراة الجولة الثانية.

نتائج الجولة الأولى في المجموعة الرابعة
الإمارات - اليابان 1-2
السعودية - طاجيكستان 5- 0