لندن (د ب أ) 

أكد كالفين فيلييس، لاعب فريق ليدز يونايتد، إنه لا يوجد أي لاعب في صفوف المنتخب الإنجليزي لكرة القدم يعاني من الإرهاق.
وتعادل المنتخب الإنجليزي مع ضيفه الإيطالي سلبياً خلال المباراة التي جمعتهما أمس السبت في دوري أمم أوروبا، ويقبع المنتخب الإنجليزي في قاع ترتيب المجوعة الثالثة بالمستوى الأول، بعدما حصد نقطتين فقط من المباريات الثلاثة الأولى وسجل هدفاً وحيداً في تلك المباريات.
وذكرت وكالة الأنباء البريطانية «بي.أيه.ميديا» أن كثيرين تحدثوا عن أن الإرهاق، قد يكون هو السبب في تراجع المنتخب الإنجليزي، الذي يدربه جاريث ساوثجيت، خاصة أن المباريات الأربعة الأولى في دوري أمم أوروبا تقام بعد نهاية الموسم.
ولكن فيليبس، الذي شارك في المباراة من على مقاعد البدلاء، رفض ما تردد بأن طاقة الفريق بدأت تنفذ.
وبسؤاله عما إذا كان اللاعبون يعانون من الإرهاق، قال لاعب وسط فريق ليدز يونايتد: «لا، ليس تماماً».
وأضاف: أعتقد أنك إذا كنت قادراً على مشاهدتنا في المران يومياً، وتشاهد الطريقة التي نؤدي بها في التدريب، ومستوى القوة، فلن تنظر إلينا وتقول إننا مرهقين.
وأردف: لا أعتقد أننا ظهرنا بشكل مرهق في مبارياتنا أيضاً، إنها مجموعة صعبة وبها منافسون أقوياء، وبعض الفرق تستحوذ على الكرة بشكل أكبر مما كنا نريده.
المرة الوحيدة التي تمكن فيها المنتخب الإنجليزي من تسجيل الأهداف خلال فترة التوقف الحالية، كانت عبر هدف سجله هاري كين، هدفه الدولي رقم 50، من ركلة جزاء في ميونيخ الأسبوع الماضي.
وأعترف ساوثجيت أنه أمر مقلق أن فريقه يعتمد على كين، ورحيم سترلينج فقط لتسجيل الأهداف.
ومع ذلك، يعتقد فيليبس أن المهاجمين المتواجدين مع المنتخب الإنجليزي سيسجلون الأهداف قريباً.
وقال: لنكون عادلين، فإن تسجيل هدف واحد في ثلاث مباريات ليس أمراً مقلقاً للغاية.
ويتطلع المنتخب الإنجليزي للثأر من هزيمته المفاجئة بهدف نظيف أمام المنتخب المجري عندما يلتقيان يوم الثلاثاء المقبل.
وبسؤاله عما إذا كان الفوز على المجر ضرورياً من أجل الإبقاء على آمال الفريق قائمة في مواصلة مشوراه بدوري الأمم، قال فيليبس: أعتقد أنا نريد الفوز بكل مباراة نلعبها، رأينا نتيجة ألمانيا والمجر.
وأضاف: إنها تظهر أن كرة القدم الدولية أمام أي فريق صعبة، تعادل ألمانيا مع المجر بعدما خسرنا أمامهم يوضح صعوبة البطولة.
وأكد: هناك الكثير من الفرق الصعبة ونريد أن نواجه المنتخب المجري وأن نحصد النقاط الثلاث وسنركز على فعل هذا.