أبوظبي (الاتحاد)
وصلت بعثة المنتخب الوطني للجو جيتسو إلى الولايات المتحدة الأميركية لإقامة معسكر تدريبي خارجي مكثف، في إطار الاستعدادات للمشاركة في دورة الألعاب العالمية 2022 بمدينة برمنجهام بولاية ألاباما الأميركية خلال الفترة من 7-17 يوليو المقبل، بمشاركة أكثر من 3600 لاعب ولاعبة من 100 دولة، للمنافسة ضمن أكثر من 30 رياضة مختلفة، من بينها الجو جيتسو في 4 أوزان مختلفة، ثلاثة منها للرجال وواحد للسيدات.
يترأس البعثة مبارك صالح المنهالي مدير الإدارة الفنية للاتحاد، وتضم كلاً من ورامون ليموس المدير الفني للمنتخب، واللاعبين فيصل الكتبي الذي ينافس في وزن 85 كجم، ومحمد العامري في وزن 77 كجم، ومحمد السويدي في وزن 69 كجم، وشمّا الكلباني في وزن 63 كجم، إضافة إلى مجموعة أخرى من لاعبي المنتخب الذين يستعدون إلى المشاركة في الاستحقاقات القادمة.
وفي تعليقه على مشاركة المنتخب الوطني في الألعاب العالمية يقول محمد سالم الظاهري نائب رئيس الاتحاد: «يستعد أبطال الجو جيتسو للتألق مجدداً على الساحة الدولية انطلاقاً من بطولة الألعاب العالمية، إحدى أبرز بطولات اللجنة الأولمبية الدولية، وهم يدركون جيداً أهمية هذا الاستحقاق والمسؤولية المترتبة عليهم في تمثيل الدولة والصعود بعلم الإمارات إلى منصة التتويج، في إنجاز جديد يضاف إلى قائمة الإنجازات التي تحققت في كافة المشاركات القارية والعالمية».
وأضاف: «يشهد جو جيتسو الإمارات تطوراً مستمراً وأصبح يتمتع بحضور بارز على الساحة العالمية، وتواصل عاصمة الجو جيتسو أبوظبي ريادتها كمركز إستراتيجي لتطوير الرياضة وصنع القرار، انطلاقاً من الرؤية المستنيرة والدعم اللامحدود الذي تلقاه من القيادة الرشيدة الحريصة على الارتقاء بالمشهد الرياضي للدولة وريادتها العالمية على صعيد اللعبة.
ونوّه الظاهري بتألق بنت الإمارات وتفوقها ونجاحها في اعتلاء منصات التتويج العالمية، مشيداً بالأداء الكبير الذي قدمته اللاعبة شمّا الكلباني خلال مشاركاتها المحلية الدولية، وتألقها اللافت في الفترة الماضية ونجاحها في حصد العديد من الميداليات الذهبية في الساحة الدولية، مما أهلها عن جدارة واستحقاق إلى أن تكون أول لاعبة إماراتية تنال شرف تمثيل دولة الإمارات في بطولة من هذا المستوى، متمنياً لها التوفيق والنجاح في تعزيز سجلها من الإنجازات العالمية.
وتابع الظاهري:«يوّفر الاتحاد كل الدعم للجهاز الفني للمنتخب الوطني لتأهيل اللاعبين وتكثيف استعداداتهم لهذا الاستحقاق الكبير، وقد دخل اللاعبون منذ اللحظة الأولى لوصولهم إلى الولايات المتحدة في معسكر تحضيري يواكب أهمية الحدث، ويعمل الجهاز الفني بقيادة المدرب رامون ليموس على وضع برنامج مخصص لكل من اللاعبين المشاركين في البطولة كل بحسب فئته ووزنه، فضلاً عن الإعداد البدني والنفسي الذي يؤهلهم إلى المنافسة على أعلى المستويات في سبيل تحقيق الهدف من المشاركة وإثراء رصيد الدولة من الإنجازات». 
يذكر أن لاعبي المنتخب سيرفعون علم الدولة في الافتتاح الرسمي للبطولة 7 يوليو، ومن بعده سوف تستمر التدريبات حتى موعد المنافسات يومي 15 و16 من نفس الشهر.
وتعتبر الألعاب العالمية إحدى البطولات المهمة التي تنضوي تحت مظلة اللجنة الأولمبية الدولية، وتضم مجموعة من أفضل وأقوى لاعبي العالم المصنفين في كل وزن، والمشاركة في البطولة تقتصر على اللاعبين الذين حصلوا على النقاط التأهيلية في البطولات المختلفة لكل لاعب في وزنه، وبذلك فإن البطولة تشكل اختباراً قوياً لنخبة من لاعبي المنتخب الوطني، أصحاب الخبرة والكفاءة القادرين على إحداث الفارق وصنع الإنجاز.