أبوظبي (وام)
حقق عادل خالد، لاعب المنتخب الوطني للشراع الحديث، إنجازاً كبيراً، بحصوله على المركز الثالث والميدالية البرونزية في بطولة العالم فئة «ألكا 7 ماستر 2022» للشراع الحديث، والتي أقيمت في المكسيك بمشاركة العديد من منتخبات العالم.
ويُعد هذا الإنجاز هو الأول من نوعه الذي يحققه منتخب الإمارات، كأول منتخب خليجي وعربي وآسيوي، يصل إلى هذه المكانة العالمية، علماً بأنه كان المنتخب العربي الوحيد المشارك في هذه البطولة الكبرى، ومثله كل من اللاعبين عادل خالد، وحمزة آل علي، والمدير الفني زهير اللباط.
وأهدى الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان، رئيس اتحاد الشراع والتجديف الحديث، فوز منتخبنا ببرونزية بطولة العالم للشراع الحديث إلى القيادة الرشيدة، موجهاً جزيل الشكر والامتنان لدعمها اللامحدود للمنتخب ولكافة الأنشطة والفعاليات الرياضية التي تسهم في إعلاء راية الوطن خفاقة في المحافل الدولية.
وقال: «أهدي هذا الفوز لقيادتنا الرشيدة التي تحرص دائماً على دعم الرياضة والشباب وتقديم كافة السبل والإمكانات والتسهيلات الكفيلة بتمكين الرياضيين الإماراتيين من التطور والمنافسة على أعلى البطولات العالمية، كما أهديه أيضاً للشعب الإماراتي الذي يحرص أبناؤه على المنافسة بقوة لرفعة الوطن وتعزيز حضوره في مختلف البطولات».
وقال: «أشكر اتحاد الشراع والتجديف الحديث الذي يحرص جميع أعضائه على النهوض بهذه الرياضة المهمة، حيث أسهمت استراتيجية الاتحاد ومتابعته وتشجيعه المستمر للرياضيين في فوز منتخب الإمارات بالعديد من الألقاب في المنافسات الإقليمية والدولية في رياضة الشراع والتجديف، وآخرها بطولة العالم».
من جهته قدم محمد جمعة الشامسي، النائب الأول لرئيس اتحاد الشراع والتجديف الحديث، الشكر إلى الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان رئيس الاتحاد، لجهوده المتواصلة من أجل الارتقاء برياضة الشراع والتجديف الإماراتية والوصول بها لمكانة عالمية متميزة، ودعمه الكبير للاستراتيجية الجديدة للاتحاد التي تشكل نقطة ارتكاز مهمة تمهد الطريق نحو مزيد من النجاح والتطور لهذه الرياضة المرتبطة بالإرث البحري العريق للدولة. فيما أشاد محمد عبدالله العبيدلي، الأمين العام لاتحاد الإمارات للشراع والتجديف الحديث وعضو الاتحاد الدولي للشراع، بجهود الهيئة العامة للرياضة واللجنة الأولمبية الوطنية لدعمهما جهود المنتخب في هذه المشاركة، وأيضاً بجهود «مجموعة موانئ أبوظبي» الشريك الاستراتيجي للاتحاد لما تقدمه من جهود لرعاية أبطال هذه الرياضة.