لندن (أ ف ب)


أحرز الأميركي تايلور فريتز، المصنف 14 عالمياً، لقب دورة إيستبورن «250 نقطة» لكرة التنس على الملاعب العشبية، للمرة الثانية في مسيرته بفوزه الصعب في المباراة النهائية على مواطنه ماكسيم كريسي 6-2 و6-7 (4-7) و7-6 (7-4).
وحقق فريتز لقبه الثاني هذا العام بعد دورة إنديان ويلز الأميركية، حين فاز في النهائي على الإسباني رافايل نادال، والثاني في إيستبورن بعد عام 2019 بفوزه على مواطنه أيضاً سام كويري 6-3 و6-4.
وعلى العشب الإنجليزي، حسم فريتز، المصنف ثالثاً في الدورة، المجموعة الأولى بفضل إرساله الثاني الصلب، مستفيداً من الحماس الزائد لمواطنه، الذي كان يخوض النهائي الأول له في إيستبورن والثاني فقط في مسيرته، ما أدى الى ارتكابه 4 أخطاء مزدوجة في هذه المجموعة.
وعوّض كريسي، المصنف 60 عالمياً والمولود في باريس، في المجموعة الثانية بفضل إيقاعه من دون أن يخسر إرساله، ليفرض التعادل 1-1 بفوزه بالشوط الفاصل «تاي بريك» 7-4، قبل أن يضطر لمعالجة آلام في ركبته مع بداية المجموعة الثالثة.
وتكرر السيناريو ذاته في المجموعة الحاسمة، حيث لم يخسر أي من اللاعبين إرساله، ولكن فريتز خرج منتصراً في التاي بريك أمام مواطنه الشاب 7-4.
ويتحضر فريتز لخوض بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى والتي تنطلق بعد يومين، حيث يلتقي في الدور الأول الإيطالي لورنتسو موسيتي «71 عالمياً»، في حين يلعب كريسي مع الكندي فيليكس أوجيه - ألياسيم التاسع عالمياً والمصنف سادساً في لندن.