مراد المصري (دبي)
أكد المدرب البرازيلي أودير هيلمان، أنه بذل قصارى جهده خلال فترة تدريبه لنادي الوصل قبل إعلان الرحيل اليوم، معبراً عن سروره بكونه جزء من عائلة الفريق "الأصفر" خلال آخر موسمين، وأنه حقق مع الفريق هذا الموسم أفضل نتائج له على مدار آخر أربع مواسم بالدوري، إلى جانب بلوغه نصف نهائي كأس رئيس الدولة.
ووجه المدرب رسالة عبر حسابه الشخصي، وقال: أنهي اليوم رسميًا زيارتي للوصل، بعد موسمين من العمل في الإمارات، وأكمل هذه الفترة الاحترافية في غاية السرور بالفرصة التي أتيحت لي كمدرب برازيلي لأداء نشاطي في الجانب الآخر من العالم. فقد رحبت دبي والإمارات بي، وعائلتي وزملائي في العمل بأذرع مفتوحة، وكسبت قلوبنا وعقولنا منذ ديسمبر 2020 عندما وصلنا إلى هنا.
وتابع هيلمان: خلال هذه السنة ونصف، في عمل جديد طويل الأمد، سمحت لنا المدينة والبلد بتقديم المفاهيم والأفكار ومشاريع الألعاب لتطوير الفريق الفني وكرة القدم المحلية، مما يعزز التحدي الذي واجهناه، ومع الكثير من المسؤولية والفخر، تمكنت من إدارة الوصل لما يقرب من 60 مباراة في موسمين، حيث حقق الفريق أفضل سجل له في آخر أربع نسخ من الدوري، بالإضافة إلى بلوغ نصف نهائي كأس رئيس الدولة.
وختم: إنني ممتن للغاية لدعم وهيكلية اللجنة التوجيهية والمجتمع العربي، فضلاً عن جهد والتزام الطاقم الفني ومجموعة الرياضيين الذين شاركوا هذه الفترة، وإلى المشجعين أصحاب القلوب الصفراء، أتمنى المزيد من النجاح للإمبراطور في المرحلة المقبلة، كان من دواعي سروري أن أكون معك.