دبي (الاتحاد)
دشن منتخبنا الوطني لبناء الأجسام والفيزيك استعداداته للمشاركة في بطولة آسيا، التي ستقام في قرغيزستان شهر سبتمبر المقبل، بالإضافة إلى المشاركة في بطولة العالم والتي ستقام في إسبانيا نوفمبر المقبل.
وأكد أحمد جوهر، عضو مجلس إدارة الاتحاد ورئيس لجنتي المنتخبات والمسابقات، أنه تم إجراء عدد من الاختبارات التي أقيمت في مقر الاتحاد بإشراف المدير الفني للمنتخبات الوطنية زويد سالمين الزعابي، بمشاركة واسعة لأفضل اللاعبين وتم انتخاب عدد منهم لضمهم للمنتخب الوطني ببناء الأجسام والفيزيك والكلاسيك، منوهاً إلى أن باب المنتخب مفتوح أمام أبرز اللاعبين للانضمام لصفوفه.
وأكد جوهر أن مجلس إدارة الاتحاد برئاسة الشيخ عبد الله بن حمد بن سيف الشرقي، يتطلع لمشاركة فاعلة في البطولتين، وذلك للحفاظ على الإنجازات التي حققها لاعبو الإمارات في الفترة الماضية وتعزيزها بإنجازات جديدة تليق بالنقلة النوعية لبناء الأجسام الإماراتية.
ووصف جوهر بطولتي آسيا والعالم بأنهما من البطولات القوية والتي يشارك فيها سنوياً أقوى وأفضل اللاعبين، وقال: لذلك تم اعتماد خطة عمل فنية لتجهيز اللاعبين بشكل مميز وبخطة زمنية تناسب أهمية البطولتين، مبيناً أن لجنة المنتخبات تدرس خطة فنية رديفة، بالتنسيق مع المدير الفني للمنتخبات الوطنية زويد سالمين الزعابي، تهدف إلى حصر أسماء أفضل اللاعبين وجاهزيتهم البدنية والفنية والذهنية تمهيداً للمشاركات الدولية.
وقال جوهر إنه تم الاعتذار عن المشاركة في بطولة العرب المقرر إقامتها يوليو المقبل، لأمور فنية تتعلق بعدم كفاية الوقت الكافي للاستعداد، لكون رسالة الاتحاد العربي وصلت متأخرة.