علي معالي(دبي)
تضاءلت فرص عادل الحوسني حارس مرمى الشارقة في اللحاق ببداية موسم «الملك» مع الدوري، حيث عاد اللاعب من قطر بعد مرحلة تأهيل استمرت عدة أسابيع، لكنه يحتاج إلى فترة أطول للتأهيل ليكون أكثر جاهزية للمباريات، وذلك بعد إجراء عملية الرباط الصليبي في البرتغالي، حيث يحتاج الحارس إلى 4 أشهر ليكون جاهزاً تماماً للمشاركة مع الفريق، الأمر الذي يفرض على الجهاز الفني بقيادة البرتغالي كوزمين التخطيط لتأهيل درويش محمد بالشكل المناسب، حتى يتمكن من خوض بداية موسم دوري أدنوك للمحترفين..
وقد عبر الحسني عن تفاؤله بالفترة المقبلة، مشيداً في نفس الوقت بالإجراءات التي قام بها النادي من أجل عودته للملاعب.
ومن المنتظر أن يبدأ نادي الشارقة المرحلة الأولى من الإعداد للموسم يوم الرابع من شهر يوليو الجاري، بالفحص الطبي على أن تكون بداية التدريبات يوم 10، وسوف يكون الإعداد على 4 مراحل، وتم الاتفاق على إقامة المعسكر الخارجي في النمسا لمدة 4 أسابيع على مرحلتين، يتخللها 6 مباريات ودية متنوعة بواقع 3 مباريات في كل مرحلة، يعود بعدها الفريق إلى الدولة لإكمال المرحلة الأخيرة من المعسكر وأداء مباراة ودية نهائية، قبل خوض غمار منافسات الموسم الجديد.
وتحتضن مدينة باد وولترسدورف جنوب العاصمة النمساوية فيينا، الفترة الأولى من المعسكر الخارجي، وستبدأ في 18 يوليو حتى الأول من أغسطس، ويخوض خلال الفترة 3 مباريات ودية، فيما ستبدأ المرحلة الثالثة من تحضيرات الفريق للموسم الجديد في الرابع من أغسطس، والذي ينتقل فيه الفريق إلى مدينة باد لويبرسدورف، حيث يواصل البرنامج التدريبي مع أداء ثلاث مباريات ودية أخرى لتختتم فترة المعسكر الخارجي يوم 17 أغسطس.