رضا سليم (دبي)


وافق الاتحاد الآسيوي للرجبي، برئاسة قيس الظالعي على استضافة الإمارات الجولة النهائية لسلسة سباعيات آسيا للرجبي، والتي تقام في عجمان خلال نوفمبر المقبل.
جاء ذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي التي جرت بالعاصمة بيشكيك في قيرغيزستان لاعتماد أجندة المسابقات والدول المشاركة والمستضيفة لبقية الموسم، ومثل وفد اتحاد الرجبي في الاجتماع، محمد الزعابي الأمين العام، وسعود النعيمي عضو مجلس الإدارة، حيث نجح الوفد الإماراتي في نيل شرف استضافة حدث جديد للمرة الثانية، وللعام الثاني على التوالي.
واستضافت استضافت الجولة النهائية لسلسة سباعيات آسيا للرجبي، وحققت نجاحاً كبيراً، أشاد به الاتحادين الآسيوي والدولي، حيث ستكون جولة عجمان الثالثة والأخيرة، ويسبقها الجولة الأولى في بانكوك والثانية في كوريا الجنوبية.
في الوقت نفسه عُقد اجتماع آخر للجمعية العمومية غير العادية للاتحاد في المكان نفسه، وشهدت التصويت على اعتماد نقل مقر الاتحاد الآسيوي إلى الإمارات بشكل رسمي، وهو من المكاسب الكبيرة التي حققها اللعبة في السنوات الأخيرة.
وأكد محمد الزعابي الأمين العام أن اتحاد الرجبي، ومنذ استضافته للجولة السابقة لنهائيات آسيا العام الماضي، يعمل جاهداً للإبقاء على مكتسبات اللعبة، والحفاظ على مكانة الإمارات كواجهة لاستضافة البطولات والمسابقات القارية والعالمية، معرباً عن سعادته بما أثمرت عنه جهود الاتحاد في الموافقة على استضافة الإمارات جولة أخرى في العام الجاري، وسبق أن اجتمعنا مع وفد الاتحاد الدولي خلال الشهر الماضي لمناقشة استضافة الإمارات لواحدة من أكبر المسابقات العالمية للرجبي خلال العام المقبل.
وأضاف أن سلسة سباعيات آسيا تقام على ثلاث جولات، حيث يحصل المنتخب الذي حصد أفضل المراكز في الجولات الثلاث على لقب البطولة، والذي سيكون تتويجه في إمارة عجمان نوفمبر المقبل في احتفالية آسيوية لرياضة الرجبي السباعي بمشاركة أفضل 8 منتخبات للرجال والسيدات.
وقال سعود النعيمي عضو مجلس الإدارة، إن الاتحاد استبق الأحداث، وبدأ بالفعل في التنسيق لاستضافة البطولة في عجمان قبل الاعتماد النهائي، مما كان له الأثر في أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي بمنح الثقة للوفد الإماراتي وذلك لجاهزية الدولة للاستضافة، والاستعداد المبكر للاتحاد في رؤية الفرص المناسبة واقتناصها كان ومازال من أهم عوامل نجاح الرجبي الإماراتي.