لندن (أ ف ب) 

حرمت الكازاخية إيلينا ريباكينا، التونسية أنس جابر، المصنفة ثانية عالمياً، من أن تصبح أول لاعبة عربية وأفريقية، تحرز لقب بطولة كبرى في التنس، بعدما هزمتها اليوم «السبت»، في نهائي ويمبلدون الإنجليزية، على أرض عشبية 3-6 و6-2 و6-2.

وهذا اللقب الأول الكبير لريباكينا «23 عاماً ومصنفة 23 عالمياً»، المولودة في روسيا، والتي اختارت حمل ألوان كازاخستان عام 2018، بدلاً من روسيا التي فُرض حظر على لاعبيها، بالمشاركة في النسخة الحالية.