برلين (د ب أ)


قالت لاعبة التنس التونسية أنس جابر إنها ببساطة «لم تكن جاهزة» للفوز بإحدى البطولات الأربع الكبرى «جراند سلام»، وذلك عقب خسارتها أمام يلينا ريباكينا في نهائي بطولة ويمبلدون.

وفازت اللاعبة التونسية بالمجموعة الأولى في المباراة النهائية، ولكنها انهارت في المجموعتين التاليتين لتخسر بنتيجة 6-3 و2-6 و2-6.
وتمكنت ريباكينا، المولودة في روسيا والتي لعبت باسم كازاخستان قبل أربعة أعوام، بعدما حصلت على حوافز مالية، من الاحتفال بأول ألقابها في البطولات الأربع الكبرى «جراند سلام».
وكانت جابر حزينة عقب الخسارة وقالت للصحفيين في مؤتمر صحفي: لم يكن في وسعي فعل المزيد، حاولت بكل قوة فعل ما في وسعي.
وأضافت: فعلت كل شيء منذ بداية العام لأركز بقوة على هذه البطولة، حتى أن صورة الكأس موجودة على هاتفي المحمول.
وأوضحت: لم يكن مقدراً لي الفوز بالبطولة، لا يمكنني أن أفرض هذا، على الأرجح لست مستعدة، لأكون بطلة في إحدى بطولات «الجراند سلام».
وكانت جابر «27 عاماً» متفائلة بفرصها في التتويج ببطولة كبرى في النهاية، وربما تأتي الفرصة في بطولة أميركا المفتوحة التي تقام في سبتمبر المقبل.
وأضافت: لا يمكنني الانتظار للبطولة المقبلة، وإذا وصلت لنهائي آخر سأتعلم أكثر منه، لا يمكنني الانتظار لتحسين العديد من الأشياء في طريقة لعبي، أريد الاستمرار في المراكز الخمس الأولى في التصنيف العالمي، أريد الفوز بالمزيد من الكؤوس، أريد الفوز ببطولة من بطولات الجراند سلام.