برمنجهام (الاتحاد)

بالتزامن مع وصول بعثة المنتخب الوطني للجو جيتسو إلى مدينة برمنجهام للمشاركة في بطولة الألعاب العالمية 2022 أمس «الثلاثاء»، أكد فهد علي الشامسي الأمين العام لاتحاد الجو جيتسو أن المكانة المرموقة التي وصل إليها جو جيتسو الإمارات والريادة العالمية التي حققتها الدولة على صعيد اللعبة، ما كانت لترى النور لولا الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة للرياضة والرياضيين، ورؤيتها الحكيمة التي شكّلت اللبنة الأساسية للنهوض برياضة الجوجيتسو وتسطير الإنجازات في البطولات والمحافل العالمية.
وقال الشامسي إن مشاركة الإمارات في بطولة الألعاب العالمية على صعيد مجموعة من الرياضات المختلفة أصبح مشهداً مألوفاً، نظراً للتقدم الكبير الذي تحققه الرياضة الإماراتية وخصوصاً رياضة الجو جيتسو، حيث أصبح لاعبونا يتربعون على قمة التصنيفات الدولية، ويشكلون رقماً صعباً في كل البطولات.
وتضم قائمة المنتخب الوطني للجو جيتسو المشارك في هذه الدورة كل من فيصل الكتبي في (وزن 85 كجم)، ومحمد العمري (وزن 77 كجم)، ومحمد السويدي (وزن 69 كجم)، وشمّا الكلباني (وزن 63 كجم)، وبلقيس عبدالكريم عبدالله (وزن 48 كجم).
وأوضح الشامسي أن الثقة في أبطال الإمارات لا حدود لها، لأنهم على دراية تامة بأهمية هذه البطولة ويدركون حجم المسؤولية المترتبة عليهم خصوصاً أنها ترتبط بتمثيل الوطن، وتستدعي بذل الغالي والنفيس لأجل الوصول بعلم الإمارات إلى منصة التتويج.
ولفت الشامسي إلى أهمية التواجد مع اللاعبين في الميدان خلال استعداداتهم لخوض أحد أهم الاستحقاقات في مسيرتهم، مؤكداً أنه وقبل الوصول إلى معسكر المنتخب، كان دائم التواصل مع مبارك المنهالي مدير الإدارة الفنية لدى الاتحاد ورئيس بعثة المنتخب ومع الجهاز الفني للاطمئنان على سير الاستعدادات وعلى اللاعبين المشاركين، وحثهم على بذل أقصى الجهود لتشريف الدولة.
وتابع الشامسي أن لاعبي المنتخب عندما يشاركون في البطولات المختلفة، يبقى هدفهم واحداً هو المنافسة على الذهب وصعود منصة التتويج.
ويتوقع الشامسي منافسة قوية في مختلف الفئات التي يشارك فيها المنتخب، مشيراً إلى تواجد لاعبين مصنفين يتمتعون بخبرة كبيرة وسجل حافل من الإنجازات وينتمون إلى مدارس عالمية عريقة، إلا أن لاعبي منتخبنا الوطني حريصون على الاستفادة الكاملة من هذه المشاركة، والخروج بالنتائج الإيجابية المأمولة وتحقيق آمال وتطلعات جماهير الإمارات.
وقال الشامسي إن الجهاز الفني للمنتخب الوطني بقيادة البرازيلي رامون ليموس قد أعّد الخطط التي سيدخل بها اللاعبون إلى البساط، موضحاً أنهم سيعتمدون على أساليب وتكتيكات مختلفة بحسب أسلوب المنافسين، لكن يبقى الأهم في أي مواجهة هو مفاجأة المنافسين ولاعبونا يجيدون ذلك باحترافية كاملة. 
وأشاد الشامسي بأداء اللاعبتين شمّا الكلباني وبلقيس عبدالله خلال الموسمين الأخيرين وإنجازاتهما التي أهلتهما لتصبحا أول إماراتيتين تمثلان الوطن في الألعاب العالمية، متمنياً لهما التوفيق والنجاح في تعزيز سجلهما من الإنجازات والنجاحات.
وتنطلق منافسات الجو جيتسو يومي الجمعة والسبت المقبلين 15 و16 يوليو الجاري.
وتنافس شمّا الكلباني في فئة 63 كجم بمشاركة كل من السلوفينية مايا بوفسنار، والإسرائيلية روني نيسيماين، والتايلندية أورابا سيناثام، والأوكرانية بوجدانا جولوب، والأميركية تاينارا ويدجيناند.
وفي فئة 69 كجمن يتنافس اللاعب محمد السويدي مع كل من الفرنسي فالنتين بلومنتال، والإسرائيلي فيكي دابوش، والبلجيكي فلوريان بايلي، والأمريكي كارلوس فيلاسكويز، والبنمي أليخاندرو أدريان ميلورد.
أما محمد العمري الذي ينافس في فئة 77 كجم، فمن المحتمل أن يواجه البحريني علي منفردي، والإسرائيلي نمرود ريدر، والبولندي روبرت هينيك، والأمريكي كيم إدموند، والمنغولي بات بايار باتسوخ.
وينافس البطل فيصل الكتبي في هذه النسخة بفئة 85 كجم، وسيتعين عليه مواجهة الكولمبي كيفين كيورفو، والإسرائيلي سار شيميش، والقرغيزي عبدالرحمن حاجي مرتضى لييف، والأردني بدر الخزاعي، والبولندي ماسيج كوزاك، والأمريكي كامبوس إليويناي دي أبرو.
كما تنافس بلقيس عبدالله في وزن 48 كجم وتملك حظوظاً كبيرة في تحقيق إنجاز على ضوء نتائجها الأخيرة في بطولات العالم وبطولة آسيا وسجلها المميز من الميداليات في كافة المراحل السنية التي مثلت بها المنتخب.
ومن المحتمل أن تواجه بلقيس الهاشمي كلا من الألمانية إرينا برودسكي، والتايلندية كانجوثا باثارابونسورن، والسنغافورية ماي يونج تيه، والكندية فيكي هوانج، والهولندية جينيفيف بوجرس، والأوكرانية أوليكساندرا روسيتسكا.
وفي تعليقه على طبيعة المنافسين قال الشامسي إن أحد المواجهات الحاسمة التي ستكون في انتظار أبطال الجو جيتسو، تتمثل في لاعبي الولايات المتحدة الأميركية الذين سيستفيدون من عاملي الأرض والجمهور، لكن لاعبي الإمارات نجحوا مراراً في تجاوز مثل هذه التحديات والتفوق فيها.

«المواي تاي» يصل أميركا استعداداً لبدء المنافسات
وصلت إلى الولايات المتحدة الأميركية، بعثة منتخب المواي تاي استعداداً للمشاركة في دورة الألعاب العالمية 2022، التي تقام في مدينة برمنجهام بولاية ألاباما الأميركية.
ويرأس البعثة علي خوري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وتضم أحمد أبو يوسف إدارياً والمدرب سانيت والمدرب ويسريبات سامات وأربعة لاعبين هم إلياس حبيب علي الذي يشارك في وزن 81 كجم، أمين المعتصم بوزن 71 كجم، نورالدين سمير الذي يشارك بوزن 63.5 كجم، ومحمد مرضي الذي يشارك بوزن 67 كجم. وحرص عبدالله سعيد النيادي رئيس الاتحاد على مخاطبة البعثة قبل مغادرتها، متمنياً لهم التوفيق والتمثيل اللائق لرياضة الإمارات خلال تلك التظاهرة العالمية، التي تضم أكثر من 3600 لاعب ولاعبة من 100 دولة، للمنافسة علي ألقاب أكثر من 30 لعبة رياضية فردية وجماعية مختلفة، من بينها رياضة المواي تاي التي شهدت طفرة هائلة مؤخراً على كافة المستويات الإقليمية والدولية.
وتأتي المشاركة عقب التألق في البطولة العالمية التي اختتمت مؤخراً في صالة أرض المعارض في أبوظبي، بمشاركة أكثر من 100 دولة، والتي حقق خلالها منتخبنا الأول وصافة العالم، بينما أحرز منتخب الشباب ذهبية العالم وأول العرب وآسيا.
وتأتي دورة الألعاب العالمية، في ظل رغبة الجميع بتمثيل الدولة بأفضل شكل، ومن أجل حصد الألقاب والحرص على رفع علم الإمارات عالياً، ليضاف لإنجازات رياضة الإمارات التي تحظى بدعم القيادة الرشيدة.
واختتم النيادي: كل التوفيق لبعثات رياضة الإمارات خلال تلك المشاركة التي تأتي ضمن نجاحات رياضة الإمارات في مختلف المشاركات القارية والعالمية، التي سجلت اسم الإمارات بأحرف من نور في مختلف المحافل الخارجية.

«القفز المظلي» يعزز موقعه في الترتيب
تمكن عبدالباري القبيسي لاعب منتخبنا الوطني للقفز بالمظلات الحر والتزحلق على الماء من الصعود إلى المركز الثالث في مسابقة القفز المظلي بنهاية الجولة العاشرة بدورة الألعاب العالمية.
كما تمكنت زميلته كورنيليا ميهاي لاعبة منتخبنا الوطني من الصعود إلى المركز السابع في نفس المسابقة مع تبقي جولتين، حيث خاض كل منهما 10 جولات من أصل 12 جولة، على أن يتم حسم الترتيب النهائي وتحديد أصحاب المراكز الأولى والميداليات عقب احتساب إجمالي نقاط الجولات.
وتشارك الإمارات في النسخة الـ11 من دورة الألعاب العالمية بمدينة برمنجهام في الولايات المتحدة الأميركية بـ13 رياضياً ورياضية في 4 ألعاب هي الرياضات الجوية، والمواي تاي، والجو جيتسو، والدواثلون.
ووصل كل من سعود الزعابي وفارس الزعابي لاعبا منتخبنا الوطني للترايثلون إلى برمنجهام استعداداً للمشاركة في مسابقة الدواثلون يوم السبت المقبل، فيما يصل منتخبنا الوطني للمواي تاي، اليوم لخوض منافساته التي ستقام خلال الفترة من 15 إلى17 من الشهر الجاري.
من جانبه، أكد خالد الفهيم رئيس اتحاد الترايثلون على أن وصول الثنائي الموهوب فارس الزعابي وسعود الزعابي لنهائيات الألعاب العالمية في أول مشاركة للمنتخب تعد تاريخية وقال: «أثلج صدورنا تأهل اللاعبين وزاد من طموحاتنا في إمكانية تحقيق إضافة إنجازات جديدة تؤكد تطور الترايثلون في الإمارات، وأنها تسير في طريقها الصحيح، كما يحرص الاتحاد على توفير كل الإمكانات التي تكفل نجاح مهمة المنتخبات وتحقيقها أفضل النتائج، وهذا النجاح المشرف في مسيرة الاتحاد، تحقق بفضل العمل الجماعي لأسرة الترايثلون وجميع الشركاء الاستراتيجيتين الذين قدموا الدعم الكامل للاتحاد».
وأكدت صالحة البسطي الأمين العام لاتحاد الترايثلون أهمية المشاركة في بطولة الألعاب العالمية، والتي تتمثل في تعزيز مكانة الاتحاد بين الاتحادات المشاركة من جميع دول العالم.