برمنجهام (وام)


اجتاز لاعبو ولاعبات منتخب الجو جيتسو بنجاح إجراءات الوزن الرسمية، التي أجريت في الصالة المغطاة بجامعة برمنجهام ساوثرن كوليدج، التي تستضيف منافسات الجو جيتسو في دورة الألعاب العالمية.
وأشرف على الإجراءات طاقم التحكيم الدولي الذي تم ترشيحه من قبل الاتحاد الدولي للعبة والمكون من 12 حكماً، برئاسة أليشاندرو ناسيمنتو. 

وبهذه الخطوة تأكدت مشاركة بلقيس عبدالله في وزن 48 كجم، وشما الكلباني في وزن 63 كجم، ومحمد السويدي في وزن 69 كجم، ومحمد العمري في وزن 77 كجم، وفيصل الكتبي في وزن 85 كجم. 

وحرصت المهندسة عزة بنت سليمان الأمين العام المساعد للشؤون الإدارية والمالية، باللجنة الأولمبية الوطنية، رئيسة وفد الإمارات المشارك في الدورة، على حضور جانب من إجراءات الوزن، كما حرص فهد علي الشامسي أمين عام الاتحادين الإماراتي والآسيوي على الحضور، ومعه كل من طارق البحري مدير عام رابطة أبوظبي لمحترفي الجو جيتسو، ومبارك المنهالي مدير الإدارة الفنية باتحاد الجو جيتسو. 

وأكد فهد علي الشامسي أن المنتخب عازم على ترك بصمة قوية في مشاركته بالدورة، من خلال تحقيق إنجاز الصعود إلى منصة التتويج، وحصد أكبر عدد ممكن من الميداليات، مع العلم بأن المنافسة لن تكون سهلة، على ضوء قوة المنافسين في كل فئة. 

وقال: معسكر إعداد المنتخب الذي استمر شهراً في كاليفورنيا، تم استغلاله بأفضل صورة في رفع الكفاءة الفنية والبدنية للاعبين واللاعبات، ونجح في إدخال المنتخب لأجواء المنافسات، ودائماً نتوقع الجديد من أبطال الإمارات الذين عودونا على حصد الميداليات في كل المنافسات على مختلف الأصعدة، ويحرص اتحاد اللعبة على توفير أفضل فرص وبرامج للإعداد والمشاركات للاعبيه، وإكسابهم الخبرات اللازمة والثقة الكافية، لمواجهة أقوى المنافسين، ومن الطبيعي في منظومة عمل الاتحاد أن عبدالمنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، لا يكتفي بالاتصال بالبعثة ومتابعة أحوالها بشكل يومي، بل يتحدث مع اللاعبين لتشجيعهم ومتابعة تفاصيل نزالاتهم، والتعرف على منافسيهم. 

وقال: منتخب الإمارات للجو جيتسو يشارك للمرة الثانية في تلك الدورة، حيث سبق له المشاركة في النسخة الأخيرة في بولندا عام 2017، وحقق بطلنا العالمي فيصل الكتبي ذهبية وفضية في وزنه والوزن المفتوح، وهذا يعد أفضل إنجاز لأي لعبة إماراتية بهذه الدورة، ونأمل أن نحقق المزيد في منافسات اليوم الأول.
من جهته أكد البرازيلي رامون ليموس المدير الفني لمنتخبنا الوطني أن اللاعبين واللاعبات على أتم استعداد، وأن قرعة الأدوار التمهيدية أجريت، وتم التعرف على المتنافسين، وأن برنامج الإعداد وصل إلى أعلى معدلاته الفنية والبدنية، مشيراً إلى أنه درس المنافسين جيداً مع اللاعبين واللاعبات، وطالب الجميع بالتركيز في كل النزالات، وأنه على ثقة كاملة في قدرات اللاعبين لتقديم كل ما يملكون على البساط، من أجل ترجمة جهودهم الكبيرة في الإعداد إلى إنجازات وميداليات تصعد بهم إلى منصات التتويج، وترفع علم بلادهم في هذا المحفل الدولي الكبير.
وتم توزيع اللاعبين واللاعبات على مجموعتين في الدور التمهيدي، بحيث تضم كل مجموعة 3 لاعبين يلعبون بنظام الدوري بواقع نزالين لكل لاعب، ليصعد أول وثاني كل مجموعة، إلى نصف النهائي بحيث يلتقي أول المجموعة الأولى مع ثاني الثانية والعكس بالعكس على مستوى الرجال والسيدات.
ويتأهل الفائزان من نصف النهائي إلى النهائي، ويلعب الخاسران على المركزين الثالث والرابع. 

من جهتها، أكدت اللاعبة بلقيس عبدالكريم أنها جاهزة لخوض المنافسات، وفخورة بتمثيل بلادها في هذا المحفل العالمي الكبير، وأنها كانت تنتظر بفارغ الصبر لحظة انطلاق المنافسات لترجمة جهودها في مراحل الإعداد الطويلة إلى انتصارات وإنجازات على بساط المنافسات. 

وفي السياق نفسه أكدت زميلتها شما الكلباني التي تشارك أيضاً للمرة الأولى في هذا المحفل أنها جاءت إلى برمنجهام للمنافسة على الذهب، وأن ثقتها كبيرة في نفسها وفي برامج إعدادها الطويلة تحت إشراف مدربتها بوليانو لاجو، وأن الفوز بذهبية آسيا في البحرين بعد كل النزالات التي انتهت باستسلام المنافسات في أول دقيقة أعطاها دفعة معنوية كبيرة لمواصلة الإنجازات.
وعقدت لجنة الحكام للبطولة ورشة عمل حيث قام اليشاندرو ناسيمنتو بشرح آخر مستجدات قانون اللعبة، والتأكيد على توحيد القرارات في الحالات المتشابهة، مع إلزام حكم البساط بالعودة إلى حكم الفيديو المساعد للاسترشاد برأيه في الحالات التحكيمية الصعبة التي تستدعي ذلك، وسيقود كل نزال حكم ساحة للبساط ومساعدان اثنان للفيديو على الطاولة.