يوجين (أ ف ب) 

توج الأميركي فريد كيرلي بذهبية سباق 100 متر في بطولة العالم الثامنة عشرة لألعاب القوى المقامة في بلاده، وتحديداً مدينة يوجين، في ثلاثية أميركية للمرة الثالثة في تاريخ البطولة.
وقطع كيرلي مسافة السباق بزمن 9.86 ثانية، متقدماً على مواطنيه مارفن برايسي وترايفون بروميل اللذين حققا معا 9.88 ثانية، وحل مواطنهم كريستيان كولمان، حامل اللقب في الدوحة 2019، سادساً بزمن 10.01 ثانية.
سخر العديد من الخبراء عندما قرر كيرلي العام الماضي الانتقال من المنافسة في سباق 400 متر إلى 100 متر، لكن الأميركي الفارع الطول وصاحب البنية القوية أثبت صوابه بتتويجه بفضية أولمبياد طوكيو أتبعها باللقب العالمي.
حقق كيرلي مسيرة رائعة في سباق 400 متر توج خلالها باللقب المحلي مرتين وبرونزية مونديال الدوحة 2019 وذهبية وفضية التتابع 4 في 400 متر.
خاض كيرلي 7 سباقات هذا العام قبل المونديال نزل في جميعها تحت حاجز 10 ثوان، آخرها بملعب هايوارد في يوجين في 24 يونيو الماضي خلال التجارب الأميركية، حيث حقق في غضون ساعتين، أفضل رقم شخصي وقدره 9.76 ثانية في نصف النهائي ثم 9.77 ثانية في النهائي.
ويعتبر كيرلي واحدا من ثلاثة رجال فقط، إلى جانب مواطنه مايكل نورمان والجنوب أفريقي وايد فان نيكيرك نزلوا تحت حاجز 10 ثوان في 100 متر و20 ثانية في 200 متر و44 ثانية في 400 متر.
وهو اللقب الثالث توالياً للولايات المتحدة في سباق 100 متر، بعد جاستن جاتلين عام 2017 في لندن، وكولمان في الدوحة 2019، مكررة إنجازها للمرة الثالثة، بعد الأولى بين 1983 و1991 والثانية بين 1997 و2001.
كما هي المرة الثالثة التي تنجح فيها الولايات المتحدة في حصد الميداليات الثلاث للسباق بعد 1983 «كارل لويس ووكالفين سميث وإيميت كينج» و1991 «كارل لويس وليروي بوريل ودينيس ميتشل».
وأكدت الولايات المتحدة استعادتها للسيطرة على اللقب العالمي للسباق في النسختين الأخيرتين، بعدما أطاحت بها جامايكا لأربع نسخ متتالية بقيادة «الإعصار» أوساين بولت «2009 و2013 و2015»، ويوهان بلايك «2011».
وتعتبر الولايات المتحدة الأكثر تتويجاً باللقب العالمي في سباق 100 متر، حيث نالته 11 مرة من أصل 18 نسخة، وأفلت منها 7 مرات فقط بينها 4 مرات لجامايكا ومرة واحدة لكل من بريطانيا «لينفورد كريستي»، وكندا «دونوفان بايلي»، وسانت كيتس ونيفيس «كيم كولينز».
م م