أنور إبراهيم (القاهرة)


حقق باريس سان جيرمان فوزاً كبيراً 4-صفرعلى نانت، في كأس الأبطال الفرنسي «كأس السوبر المحلي»، التي أقيمت بين الفريقين، بوصف الأول بطل الدوري، والثاني بطل كأس فرنسا، على ملعب «بلومفيلد» في تل أبيب، وافتتح الأرجنتيني ليونيل ميسي التسجيل في الدقيقة 22، وأضاف البرازيلي نيمار الهدف الثاني في الدقيقة الخامسة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الأول، من ركلة حرة مباشرة رائعة، وأضاف المدافع الإسباني سيرجيو راموس الهدف الثالث في الدقيقة 57، واختتم نيمار الأهداف من ضربة جزاء في الدقيقة 82، وشارك المصري مصطفى محمد مع نانت في الدقيقة 64، ولكنه لم يفعل شيئاً.
وقدم النجمان الكبيران نيمارو ميسي «سيمفونية رائعة» أبهرت المتفرجين في ملعب «بلومفيلد»، وردا بذلك على منتقديهم ومهاجميهم.
وقال نيمار في لقاء خاص مع منصة «برايم فيديو سبورت فرانس» إن المباراة أبلغ رد على كل من دأبوا على انتقاده ومهاجمته على امتداد الموسم الماضي، مؤكداً أنه يريد البقاء في سان جيرمان، على عكس الشائعات التي تحدثت عن رحيله، وقال: أنا راض تماماً عن أدائي، والفريق قدم مباراة جيدة جداً، ومهم للغاية أن نبدأ الموسم الجديد بالفوز وتحقيق بطولة.
وعندما سئل عن الحالة البدنية والفنية الرائعة التي ظهر عليها زميله الأرجنتيني ليونيل ميسي، وحصوله على لقب رجل المباراة، انتهز نيمار الفرصة للرد على منتقديه ومنتقدي ميسي، وتساءل قائلاً: هل رأيتم ميسي جديد مع سان جيرمان؟ وأجاب:لا أعتقد ذلك، الناس يتحدثون كثيراً فقط، ولكن ميسي هو ميسي في كل مكان، وسيبقى دائماً «ليو»، فهو لا يتغير ومستمر في صنع الفارق، ويتأقلم أكثر فأكثر يوماً بعد يوم.
وأضاف: من البديهي أنه عندما نكون أنا وميسي وكيليان مبابي الذي لم يلعب المباراة بسبب الإيقاف، في أفضل حالاتنا، فإن ذلك يعود بالفائدة الكبيرة على الفريق.
يذكر أن باريس سان جيرمان سيلعب أولى مبارياته في الموسم الجديد للدوري الفرنسي «ليج آن» يوم السبت المقبل أمام كليرمون.