أنور إبراهيم (القاهرة)


لا يقتنع الهولندي فرينكي دي يونج »25 عاماً»، بما يتردد حول كونه سبب مشاكل برشلونة، ولكن بقراءة ما بين السطور في الصحف الإسبانية، يبدو الأمر كما لو أنه بالفعل وراء هذه المشاكل، لأن مصادر صحفية كثيرة تقف ضده، وتعتبره مسؤولاً بصورة أو بأخرى عما يعانيه النادي «الكتالوني» من مشكلات تتعلق بقيد لاعبين جدد، نظراً لإصراره على عدم الرحيل، أو الموافقة على تخفيض راتبه، لحل مشكلة ضبط «سقف» رواتب اللاعبين، ما قد يسمح بحل الكثير من مشاكل «البارسا».
وذكرت صحيفة «موندو ديبورتيفو» أن دي يونج مطالب بتخفيض كبير في راتبه هذا الموسم، طالما أنه يرفض الرحيل، مشيرة إلى أن الكثيرين يرون أنها ليست مجرد مصادفة أن تزوّد الصحافة قراءها بقصص وحكايات حول رفض دي يونج تخفيض راتبه. 

وأضافت الصحيفة أن إدارة النادي «الكتالوني» تمارس ضغطاً على دي يونج ، بل وهددته باللجوء إلى القضاء بشأن عقده الحالي، بينما يرى اللاعب أنه «ضحية حملة تشويه» منظمة من جانب النادي، واعترف بأنه أخطر الرابطة الدولية للاعبين المحترفين والنقابة الإسبانية للاعبين المحترفين بمشكلته مع برشلونة. 

ويصر دي يونج على موقفه رغم الضغط الذي يُمارس عليه، لكي يرحل أو يتخلى عن جزء كبير من راتبه. 

وأوضحت الصحيفة إن دي يونج لايريد أن يتزحزح «قيد أنملة»، وينوي البقاء من دون أن يغير أي شيء في عقده الحالي. 

وقالت الصحيفة إن علاقة اللاعب بتشافي هيرنانديز المدير الفني متراوحة ما بين الفتور والطبيعية، ولكنها أكدت في الوقت نفسه أنه إذا ما توصل دي يونج إلى وضع نهاية لمشكلته مع إدارة «البارسا» وركز في الملعب فقط ، ستظهر إمكانياته العالية الحقيقي، وستكون لديه من القوة الذهنية، تمكنه من التألق في برشلونة، كما لم يتألق من قبل، لأنه بالفعل لاعب من طراز عالمي.
وفشلت محاولات مانشستر يونايتد الإنجليزي المستميتة، طوال الأسابيع الأخيرة، والتي استهدفت ضم دي يونج إلى «أولد ترافورد» استجابة لطلب مواطنه إيريك تين هاج المدير الفني الجديد والذي سبق أن دربه في أياكس أمستردام الهولندي قبل مجيئه إلى برشلونة. واضطر «الشياطين الحمر» أخيراً إلى صرف النظر عن هذه الصفقة تماماً.
فرينكي دي يونج المولود في 12مايو 1997 «25عاماً»، بدأ مسيرته الاحترافية في نادي «فيلم 2 تيلبورج» موسم 2014-2015، ثم انتقل إلى فريق شباب أياكس، ولعب له في الفترة من 15إلى 2017.
وعندما بزغ نجمه تم تصعيده للفريق الأول في 2016، ولعب معه حتى 2019، ثم شد الرحال إلى إسبانيا ليلعب لبرشلونة اعتباراً من أول يوليو 2019 بموجب عقد قيمته 75مليون يورو ومدته 5 سنوات.
ولعب دي يونج لكل منتخبا الناشئين والشباب الهولندية تحت 15و18و19و21 سنة، وانضم للمنتخب الأول عام 2018.