برشلونة (أ ف ب) 

تمكن برشلونة أخيراً من تسجيل تعاقداته الجديدة التي أبرمها هذا الصيف قبل مباراته الأولى لهذا الموسم في الدوري الإسباني أمام رايو فايكانو «السبت»، وهم البولندي روبرت ليفاندوفسكي، والإيفواري فرانك كيسي، والدنماركي أندرياس كريستنسن، والبرازيلي رافينيا.
فيما لا يزال المدافع الفرنسي جول كونديه الوحيد بين التعاقدات الجديدة غير المسجل حتى اللحظة في قوائم الدوري الإسباني.
وأنفق برشلونة 153 مليون يورو على صفقات الانتقال لتعزيز فريقه خلال الصيف، وكان ليفاندوفسكي أبرز الوافدين الجدد من بايرن ميونيخ الألماني.
وأقدم مجلس إدارة برشلونة على بيع جزء من أصوله وإبرام اتفاقيات، من أجل القدرة على التعامل مع ديون تبلغ، وفق التقارير 1.3 مليار يورو.
وكان النادي الكاتالوني أعلن أنه باع 24,5% إضافية من أسهم «بارسا ستوديو»، إحدى الشركات التابعة له المسؤولة عن إدارة التداول الرقمي والإنتاج السمعي البصري في النادي، إلى شركة «أورفوس ميديا»، مقابل 100 مليون يورو.
وقام النادي الكاتالوني بكل ما أتيح له للحصول على الأموال بسرعة حتى يتمكن من تسجيل جميع الصفقات التي أبرمها هذا الصيف والامتثال لقيود الإنفاق التي فرضتها رابطة الدوري الإسباني.
وأمّنت عملية البيع هذه المزيد من السيولة، ما ساعد النادي في رفع سقف رواتبه، وبالتالي سمحت له بتسجيل لاعبيه الجدد في «الليجا»، إذ نجح العملاق الكاتالوني في غضون أسابيع قليلة في جلب 600 مليون يورو لرفد صندوقه.
ويبقى أمام برشلونة حلّ معضلة كونديه، حيث أشارت صحيفة ماركا أنه يتعين على «البلاوجرانا» تقليص بعض نفقاته ومنها الاستغناء عن بعض لاعبيه، من أجل أن يتاح له تسجيل لاعبه الفرنسي الجديد.