أمستردام (أ ف ب) 

أكّد الدولي البرازيلي أنتوني، جناح أياكس أمستردام الهولندي، أنه لا يعرف ما إذا كان إريك تن هاج مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي سيطالب بالتعاقد معه قبل نهاية سوق الانتقالات.
ويبدو اليونايتد في أمس الحاجة إلى لاعبين بعد البداية الكارثية للموسم بخسارته افتتاحاً على أرضه ضد برايتون، قبل سقوطه المدوي صفر-4 ضد مضيفه برنتفورد نهاية الأسبوع الماضي.
قال تن هاج بعد الخسارة المؤلمة: أجريت ثلاثة تبديلات، ولكن كان بإمكاني أن أبدّل الفريق كلّه»، في تصريح صريح على قلّة الجودة لدى عناصره.
بدوره، قال أنتوني رداً على سؤال عن التكهنات التي تربطه بالانتقال إلى اليونايتد بعد تسجيله لهدف في فوز أياكس 6-1 على خرونينجن في الدوري: هل سيتصل بي تن هاج؟ ليست لدي أدنى فكرة، عليه أن يناقش ذلك مع وكيلي، أنا أركز هنا، ما سيحدث، سيحدث، سنرى.
وتابع ابن الـ22 عاماً: أنا سعيد في أياكس، أقدم كل شيء للنادي في كل دقيقة، لذا أنا أحب هذا النادي وهذه المدينة.
وأشرف تن هاج على أنتوني منذ العام 2020، بعد أن وصل البرازيلي من نادي ساو باولو، قبل أن ينتقل الهولندي هذا الموسم إلى ملعب أولد ترافورد، لتولي مهمة صعبة بإعادة يونايتد إلى مكانته بعد فشل المدربين السابقين منذ رحيل السير الأسكتلندي أليكس فيرجسون في 2013.