ميونيخ (أ ف ب) 

احتفظ البطل الأولمبي النرويجي جايكوب إينجبريجتسن بلقبه في سباق 1500 متر خلال بطولة أوروبا لألعاب القوى المقامة في ميونيخ، بعد يومين من فوزه بذهبية 5000 متر، محققاً الثنائية للبطولة الثانية توالياً بعد برلين 2018.
وتحت الأمطار، هيمن ابن الـ 21 عاماً على سباق 1500 متر محققاً رقماً قياسيا أوروبياً قدره 3:32.76 دقيقة.
وكان العداء النرويجي حقق ثنائية 1500 متر و5000 متر في دورة برلين 2018 عندما كان في سن الـ 17 عاماً.
قال إينجبريجتسن الذي يتضمن سجله الفوز بالمعدن الأصفر في سباق 1500 متر في أولمبياد طوكيو وفضية السباق نفسه وذهبية 5000 متر في مونديال يوجين الشهر الماضي، بعد تتويجه «ذكّرني المطر بالمنزل».
ونال البريطاني جايك هايوارد الميدالية الفضية «3:34.44 دقيقة»، في حين حلّ الإسباني ماريو جارسياً ثالثاً وحصل على البرونزية «3:34.88 دقيقة»
ورغم هذا الفوز، فشل إينجبريجتسن في الثأر من البريطاني جايك وايتمان الذي كان أسقطه في سباق 1500 متر في يوجين الأميركية، والذي فضّل عدم المشاركة في هذا السباق في البطولة الأوروبية والتركيز على مسافة 800 متر.
وفرض إينجبريجتسن ايقاعه باكراً في طريقه للفوز تحت المطر في استاد ميونيخ الأولمبي.
ومع وجود عدد من العدائين السريعين في الأمتار الأخيرة، تصدر النرويجي السباق في وقت مبكر وركض بوتيرة سريعة، وبعد «لفة» أولى رائعة «56.4 ثانية»، حافظ إينجبريجتسن على إيقاعه الذي لا يلين، فيما لاحقه جارسيا كظله.
وبدا النرويجي غير ملموس في «اللفة» الأخيرة واندفع قبل 200 متر من النهاية بشكل أسرع لينفرد بالصدارة محققاً فوزاً تاريخياً، في حين كان هيوارد يتقدم على جارسيا للمركز الثاني.
وتنضوي النسخة الـ25 من بطولة أوروبا لألعاب القوى ضمن النسخة الثانية من دورة الألعاب الأوروبية المقامة في ميونيخ بين 11 و21 أغسطس، والتي تضم رياضات أخرى مثل كرة الطائرة الشاطئية، الجمباز، كرة الطاولة وغيرها.
ويشارك 1540 رياضياً ورياضية من 47 بلداً في 50 منافسة في ألعاب القوى، بينهم 31 بطلاً من النسخة الأخيرة في برلين.