أبوظبي (الاتحاد)


صادق المجلس العالمي لرياضة المحركات على اللوائح الخاصة بوحدة الطاقة لسباقات «الفورمولا-1» لعام 2026، والتي سيتم تطبيقها على وحدات الطاقة المستخدمة في السيارات المشاركة في سباقات «الفورمولا-1»، اعتباراً من موسم 2026. 

وجاء الإعلان عن اللوائح بعد عملية بحث وتطوير مكثفة أجراها الاتحاد الدولي للسيارات، ومشاورات عميقة قام بها الاتحاد مع مصنّعي وحدات الطاقة الحاليين والمحتملين، وتتضمن الحزمة الجديدة التي أقرها المجلس اللوائح الفنية والرياضية والمالية لسباقات «الفورمولا-1».
وتؤكد اللوائح الخاصة بوحدة الطاقة لسباقات «الفورمولا-1» لموسم 2026 التزام الاتحاد الدولي للسيارات بمفاهيم الابتكار والاستدامة، لا سيما أنها تأتي في وقت تشهد فيه سباقات «الفورمولا-1» نمواً كبيراً.
وقال محمد بن سليّم رئيس الاتحاد الدولي للسيارات: يواصل الاتحاد الدولي للسيارات دعم مسيرة الابتكار والاستدامة في مختلف رياضات المحركات، ويمثل الإعلان عن اللوائح الخاصة بوحدة الطاقة لسباقات «الفورمولا-1» لعام 2026، نموذجاً على هذا الالتزام، ويتماشى إدخال التكنولوجيا المتقدمة لوحدة الطاقة، إلى جانب اعتماد وقود صناعي مستدام، مع التزامنا بتوفير مزايا مفيدة لمستخدمي سيارات الطرق، وتحقيق هدفنا المتمثل في الوصول إلى صفر انبعاثات كربونية بحلول عام 2030.
وأضاف: تشهد سباقات «الفورمولا-1» حالياً نمواً هائلاً، ونحن على ثقة بأن هذه اللوائح ستعزز مستويات الحماس التي أحدثتها التغييرات والتحديثات لعام 2022، وأود أن أشكر كافة أعضاء إدارة الاتحاد الدولي للسيارات وأعضاء الفريق التقني على جهودهم الرائعة والتزامهم بالتعاون مع جميع الأطراف المعنية في «الفورمولا-1» لوضع هذه اللوائح، كما أود أن أشكر أعضاء المجلس العالمي لرياضة المحركات لدراستهم وموافقتهم على هذه اللوائح.