أبوظبي (الاتحاد)


يستضيف مضمار مونت دو مارسان الفرنسي عصر غد «الأحد»، فعاليات كأس الوثبة ستاليونز بري فليبر، المخصص للخيول العربية الأصيلة في سن ثلاث سنوات فقط، لمسافة 2000 متر، تحت مظلة النسخة الـ14 لمهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان.
ويأتي تنظيم المهرجان، بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير ديوان الرئاسة، والذي يسهم في تطوير صناعة سباقات الخيول في العالم، ودعم مساعي الحفاظ على سلالات الخيول العربية الأصيلة، وتشجيع المربين على الاهتمام والرعاية لها في مختلف القارات.
ويجتمع للسبق البالغ جائزته 18 ألف يورو، 11 من نخبة من الخيول، أبرزها «حمزة» لياس لإدارة سباقات الخيل العائدة إلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بإشراف توماس دوميللو، وقيادة أنطوني كراستوس، والذي حل خامساً في مشاركته الوحيدة.
ويمثل خيول الإمارات أيضاً «صفوان» لياس لإدارة السباقات، بإشراف دي موريسون، وقيادة فابريس فيرون، والذي حل رابعاً في آخر مشاركة له، و«سينسيرلي» لهلال العلوي، بإشراف أوليفر تريجوديت، وقيادة الكساندر جافيلان.
وينافس على اللقب «المهيب» للخيالة السلطانية العمانية، بإشراف فردريك سانشيز، وقيادة مايكل فورست، و«يو ويش» لجاي نيفس، بإشراف اوليفر تريجوديت، وقيادة جوليوم جودج جاي، و«رامرود» لبيير يفيس جويلارد، بإشراف فيليب سوجرب، وقيادة اليخاندرو كورتيز.
ويدعم ويرعى المهرجان دائرة الثقافة والسياحة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والأرشيف والمكتبة الوطنية الشريك الرئيسي، واتصالات الشريك الرسمي، والوطنية للأعلاف الشريك الاستراتيجي، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، ويرعي أيضاً المسعود نيسان، وأريج الأميرات، وعمير بن يوسف للسفريات، وقناة ياس، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، وشركة فيولا، ونادي أبوظبي للفروسية، وجمعية الإمارات للخيول العربية الأصيلة.