معتصم عبدالله (دبي)

اعتمد الحساب الرسمي لفريق نادي البطائح على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، لقب «الراقي» على الوافد الجديد لـ «دوري أدنوك للمحترفين»، والذي يستعد لتدشين مشاركة تاريخية هي الأولى للنادي الحديث في «دوري المحترفين»، حينما يستهل مشواره بلقاء مضيفه اتحاد كلباء، مساء الجمعة المقبل، على ملعب الأخير ضمن الجولة الأولى.
وبات لقب «الراقي» الأحدث بين أندية «دوري أدنوك للمحترفين» والذي يشهد في الموسم الجديد 2022- 2023، بجانب مشاركة البطائح عودة «النواخذة» فريق نادي دبا المتوج بلقب دوري الدرجة الأولى في الموسم الماضي 2021- 2022.
وتتعدد في «دوري المحترفين» ألقاب الأندية المشاركة والمستمدة من ألوان القمصان، والإنجازات، بجانب البعض الآخر من الألقاب مما أطلقته وسائل الإعلام والصحافة المكتوبة، حيث يبرز لقب «الزعيم» والذي يحمله العين بطل الدوري في النسخة الماضية، وصاحب الرقم القياسي في مرات عدد التتويج بلقب الدوري، والذي وصل إلى 14 لقباً بنهاية الموسم الماضي 2021- 2022.
وتضم قائمة الفرق التي تحمل ألقابها عطفاً على رصيد إنجازاتها، نادي الشارقة المعروف بـ «الملك» بعدما كان أول نادٍ يحظى بشرف التتويج بالبطولة الأغلى «كأس رئيس الدولة» في 8 نسخ قبل أن يلحق به شباب الأهلي الملقب بـ «الفرسان»، فيما لُقب الوصل بـ «الفهود» أو «فهود زعبيل» نسبة لضمه عدداً من نجومه السابقين، ممن حملوا اسم «فهد» أمثال فهد خميس الهداف التاريخي للنادي، وفهد عبدالرحمن.
وضمت قائمة ألقاب أندية دورينا النصر المعروف بـ «العميد» بوصفه أقدم الأندية تأسيساً في 1945، و«العنابي» لنادي الوحدة نسبةً إلى ألوان قميص الفريق، و«البرتقالي» كلقب لفريق نادي عجمان، «والسماوي» اللقب المرادف لفريق نادي بني ياس.
واعتمد نادي الجزيرة في يوليو 2014 لقب «فخر أبوظبي» على فريقه بصورة رسمية، واستنسخ نادي الظفرة لقبه «فارس الظفرة» من مدينة الظفرة، فيما عُرف اتحاد كلباء بلقب «النمور»، وخورفكان بلقب «النسور».