تورينو (رويترز) 

 

قال ماسيميليانو أليجري مدرب يوفنتوس، إنه يتعين على فريقه اللعب بشراسة في مباراته الرابعة بدوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم هذا الموسم، على أرضه أمام سبيتسيا يوم الأربعاء، حيث يحتاج عملاق مدينة تورينو إلى النقاط الثلاث بأي ثمن.
ويواجه أليجري ضغوطاً لمساعدة يوفنتوس على استعادة لقب الدوري، بعد انتهاء سلسلة انتصاراته المتتالية باللقب التي استمرت تسع سنوات، ليحصل الفريق على المركز الرابع مرتين متتاليتين.
وبعد انتصار واحد وتعادلين، يحتل يوفنتوس حالياً المركز الثامن في الترتيب، ويتأخر بنقطتين عن نابولي المتصدر الذي يتساوى في النقاط مع خمسة أندية أخرى، لكنه يتفوق بفارق الأهداف.
وأبلغ أليجري الصحفيين: سأدفع بأقوى تشكيلة ممكنة أمام سبيتسيا، ويتعين علينا أن نهاجمهم منذ البداية. للقيام بذلك يجب أن نلعب بشراسة، مع كامل الاحترام لفريق سبيتسيا يجب أن نخرج بالنقاط الثلاث.
ويواجه يوفنتوس العديد من المشاكل بسبب الإصابات منذ بداية الموسم، بما في ذلك لاعب الوسط بول بوجبا الذي تأخرت عودته المرتقبة إلى الدوري الإيطالي بسبب إصابة في الركبة.
وفضل الدولي الفرنسي، الذي عاد إلى يوفنتوس في يوليو في صفقة انتقال مجاني بعد مغادرة مانشستر يونايتد، عدم الخضوع لجراحة ويتوقع عودته للعب في منتصف سبتمبر.
وأضاف أليجري: إذا سارت الأمور بأفضل طريقة ممكنة، يجب أن يبدأ الركض قليلاً اعتباراً من الأسبوع المقبل، ثم سنرى كيف يتطور الوضع، نتمنى عودته في أقرب وقت ممكن؛ لأنه لاعب مهم جداً للفريق.
ومن المقرر أن يعود المدافع ليوناردو بونوتشي، الذي خاض مباراة واحدة فقط في الدوري هذا الموسم، بعد تعرضه لإصابة عضلية طفيفة، إلى التدريبات يوم الأربعاء وسيكون متاحاً لمواجهة فيورنتينا يوم السبت.