نيويورك (أ ف ب) 

قلب الإسباني رافايل نادال المصنف ثالثاً عالمياً، تأخره بمجموعة إلى فوز على الأسترالي رينكي هيجيكاتا المشارك ببطاقة دعوة 4-6 و6-2 و6-3 و6-3، ليتأهل إلى الدور الثاني من بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى للتنس.
وشعر المخضرم الإسباني، ابن الـ 36 عاماً، بالكثير من الخوف قبل التغلب على المصنف 198 عالمياً، محققاً فوزه الـ 65 في مسيرته في نيويورك.
وضرب نادال، الساعي لتحقيق لقبه الكبير الـ 23 في بطولات «الجراند سلام»، والثالث هذا العام بعد أستراليا ورولان جاروس موعداً، في الدور الثاني مع الإيطالي فابيو فونيني.
وتميل الأرقام لمصلحة نادال في مواجهاته مع فونيني، حيث تغلب عليه 13 مرة مقابل 4 هزائم، إلا أن الإيطالي تغلب في أشهر المباريات التي جمعتهما حين قلب تخلفه بمجموعتين، إلى فوز في الدور الثالث من بطولة فلاشينج ميدوز عام 2015.
قال نادال الذي تُوج باللقب في مشاركته الأخيرة في نيويورك عام 2019 «أنا سعيد جداً بالعودة، لقد لعبت هنا منذ وقت طويل، اعتقدت أنني ربما لن أعود أبداً».
ويشارك «الماتادور» في منافسات فلاشينج ميدوز هذا العام تحت تهديد الإصابات، بعد أن أجبرته إصابة في عضلات البطن على الانسحاب من نصف نهائي بطولة ويمبلدون أمام «المشاغب» الأسترالي كيريوس.
ولم يخض نادال سوى مباراة يتيمة قبل مواجهة هيجيكاتا انتهت بخسارته أمام الكرواتي بورنا تشوريتش في دورة سينسيناتي الألف نقطة للماسترز.
نجح هيجيكاتا المشارك في أول بطولة كبرى في مسيرته في كسر إرسال الإسباني ليتقدم 4-3، ثم يفوز بالمجموعة الأولى في الشوط العاشر.
سريعاً، عاد نادال إلى أجواء اللقاء، ليفوز بالمجموعة الثانية، ويعادل الكفة 1-1، قبل أن يكسر إرسال منافسه في المجموعة الثالثة للتقدم 3-1 ليتابع على المنوال ذاته ويحسمها لمصلحته، ليعود ويفوز بالمجموعة الثالثة والمباراة.