نيويورك (أ ف ب) 

تابعت التونسية أنس جابر مشوارها الرائع هذه السنة، وباتت أول لاعبة أفريقية تبلغ نهائي بطولة الولايات المتحدة، آخر البطولات الأربع الكبرى في التنس، حيث تنتظرها مواجهة بالغة الصعوبة أمام المصنفة أولى عالمياً البولندية إيجا شفيونتيك .
وتغلبت جابر المصنفة خامسة على الفرنسية كارولين جارسيا السابعة عشرة 6-1 و6-3، وشفيونتيك على البيلاروسية أرينا سابالينكا السادسة 3-6 و6-1 و6-4.
وهذه نتيجة رائعة جديدة لجابر، بعد أن أصبحت أيضاً أول أفريقية في حقبة الاحتراف تبلغ نهائي ويمبلدون في يوليو، عندما خسرت أمام الكازاخستانية إيلينا ريباكينا.
أنذاك، أصبحت جابر، الملقبة في تونس بـ «وزيرة السعادة»، أول العرب الذين يبلغون نهائي بطولة كبرى وأول أفريقية في حقبة الاحتراف.
وتحقق جابر الإنجاز تلو الآخر، إذ باتت أوّل لاعبة عربية تبلغ ربع النهائي في بطولة كبرى في أستراليا المفتوحة 2020، أول عربية متوّجة بدورة احترافية في برمنجهام 2021، الأولى عربياً بين العشرة الأوائل في التصنيف العالمي وصولاً إلى الوصافة وأوّل متوّجة بلقب إحدى دورات الألف في مدريد.
وسيطرت جابر على جارسيا من البداية حتى النهاية في مباراة من طرف واحد دامت ساعة وست دقائق.
وقالت التونسية البالغة 28 عاماً: الشعور رائع، بعد ويمبلدون شعرت بضغط كبير علي، وأنا مرتاحة حقا للحفاظ على نتائجي.
وأضافت: بدأ موسم الأرضيات الصلبة بشكل سيء نوعاً ما، لكني سعيدة لبلوغ النهائي هنا.