مدريد (د ب أ/ستاتس بيرفورم)

في المواسم الثلاثة الماضية، كانت التوقعات تشير بشكل كبير إلى الفرق الأربعة، التي ستحرز المراكز الأربعة الأولى في الدوري الإسباني لكرة القدم.
وتبادل ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد الهيمنة على المراكز الثلاثة الأولى، بينما فرض إشبيلية هيمنته في المواسم الثلاثة على المركز الرابع، آخر المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا من الدوري الإسباني.
ورغم أنه لا يزال من المحتمل أن يتكرر السيناريو في الموسم الحالي، واجه إشبيلية الذي يدربه جولن لوبيتيجي بداية متعثرة في الموسم الجديد، حيث لم يحصد سوى نقطة واحدة خلال أول أربع مباريات له في الموسم، ليحتل المركز السابع عشر في جدول الدوري.
وحقق ريال مدريد وبرشلونة التوقعات الخاصة بهما بالانطلاق نحو الصدارة منذ المراحل المبكرة من الموسم، لكن الملامح في مراكز المقدمة بدت مختلفة بعد البداية القوية لكل من ريال بيتيس وفياريال.
ويتصدر ريال مدريد الدوري الإسباني برصيد 12 نقطة، ويليه برشلونة برصيد عشر نقاط متساوياً في ذلك مع فياريال صاحب المركز الثالث، بينما يحتل ريال بيتيس المركز الرابع برصيد تسع نقاط وبفارق الأهداف أمام أوساسونا.
وتتجه الأنظار إلى المواجهة المقررة بين ريال بيتيس وفياريال غداً الأحد في المرحلة الخامسة من الدوري، والتي يسعى من خلالها كل من الفريقين إلى تثبيت أقدامه ضمن فرق المقدمة.
وقبل مباراة الغد، سلطت "ستاتس بيرفورم" الضوء على مدى قدرة ريال بيتيس وفياريال على التواجد ضمن المراكز الأربعة الأولى بالدوري مع نهاية الموسم الجاري.
وحقق ريال بيتيس تقدماً مستمراً في المواسم الأخيرة، حيث أنهى موسم 2019 / 2020 في المركز الخامس عشر.
وبعدها تولى مانويل بيليجريني تدريب الفريق وقاده للمركز السادس في الموسم التالي، ثم المركز الخامس في الموسم الماضي إلى جانب التتويج بلقب كأس ملك إسبانيا.
وكانت بصمة بيليجريني واضحة بالفريق، حيث صعد به من الصراع من أجل تفادي الهبوط، إلى المنافسة على المشاركة الأوروبية والتتويج بالألقاب.
وفي الموسم الحالي، حقق ريال بيتيس بداية واعدة تحت قيادة المدرب نفسه.
وحصد بيتيس تسع نقاط من الفوز على إلتشي وريال مايوركا وأوساسونا، ثم تلقى الهزيمة في المباراة الرابعة حيث خسر أمام ريال مدريد حامل اللقب وبطل أوروبا 1 / 2 .
كذلك حقق ريال بيتيس بداية ناجحة في مشواره بالدوري الأوروبي، وتغلب على هلسنكي الفنلندي في عقر داره 2 / صفر أمس الأول الخميس.
ومنذ موسم 2017 / 2018 لم يسبق ريال بيتيس فريق إشبيلية في جدول الدوري مع نهاية أي موسم، لكن في ظل الانطلاقة القوية له هذا الموسم، ربما أصبح بإمكان جماهير ريال بيتيس أن تطمح لما هو أفضل الآن.
كذلك حقق فياريال بداية أفضل في الموسم الحالي، حيث حقق ثلاثة انتصارات مقابل تعادل واحد.
ولم تتلق شباك فياريال، الذي يدربه المدير الفني أوناي إيمري، أي أهداف في الدوري حتى الآن وقد حقق انتصاراته أمام بلد الوليد 3 / صفر وأتلتيكو مدريد 2 / صفر وإلتشي 4 / صفر بينما تعادل سلبيا مع خيتافي.
وأصبح فياريال رابع فريق يحافظ على نظافة شباكه خلال أول أربع مباريات في موسم للدوري الإسباني خلال القرن الحادي والعشرين، بعد سيلتا فيجو في موسم 2001 / 2002 وبرشلونة في 2014 / 2025 وريال مدريد في موسم 2015 / 2016 .
وحاله كحال ريال بيتيس، حقق فياريال بداية ناجحة أيضاً في مشواره الأوروبي، حيث تغلب على هايدوك سبليت الكرواتي 6 / 2 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بدور حسم التأهل إلى دور المجموعات في دوري المؤتمر الأوروبي، ثم افتتح مشواره في دور المجموعات بالفوز على ليخ بوزنان البولندي 4 / 3 أمس الأول الخميس.
ويتشابه سجل فياريال في المواسم الماضية مع ريال بيتيس، حيث أنهى فياريال موسم 2018 / 2019 في المركز الرابع عشر بالدوري، ثم احتل المركز الخامس في موسم 2019 / 2020، ثم المركز السابع في 2020 / 2021 والمركز السابع أيضاً في موسم 2021 / 2022 .
وكان فياريال قد حقق ثالث أفضل فارق أهداف في الدوري خلال الموسم الماضي خلف ريال مدريد وبرشلونة، حيث سجل أهدافاً تزيد على عدد الأهداف التي استقبلتها شباكه بفارق 26 هدفاً.
وتحت قيادة إيمري، أضاف فياريال رقماً مميزاً إلى سجل مشاركاته الأوروبية، حيث تغلب على بايرن ميونيخ الألماني ليتأهل إلى الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا، وقد شكل تهديداً على ليفربول في مباراة غياب المربع الذهبي، لكن ليفربول نجح في حسم المواجهة بنتيجة إجمالية 5 / 2 .
وتعد هذه مؤشرات لفريق يتمتع بمقومات المنافسة القوية، وربما لا ينقصه سوى مواصلة التألق التهديفي وتفادي لحظات الانهيار في اللحظات الحاسمة بالمباريات.