معتز الشامي (دبي)


من الصعب أن ترتفع «غلة» أهداف العين في أي مباراة، كما حدث أمام الظفرة بـ «سباعية» استثنائية، من دون أن تجد بصمة خاصة، للهداف الأبرز في دوري أدنوك للمحترفين، إنه لابا كودجو «العملاق التوجولي»، الذي سجل «سوبر هاتريك» مثالية، أسهمت في عودة «الزعيم» إلى سكة الانتصارات.
وبالعودة إلى إنجاز لابا، فإن اللاعب رفع رصيده مع «البنفسج» إلى 62 هدفاً من 65 مباراة منذ انضمامه إلى الفريق عام 2018، ليصل إلى الترتيب الرابع في قائمة الهدافين التاريخيين ضمن «كتيبة العين»، تلك القائمة التي يتصدرها أحمد عبدالله وله 117 هدفاً، بينما يأتي في المركز الثاني الغاني أسامواه جيان «95 هدفاً»، وماجد العويس ثالثاً «85 هدفاً».
وبرباعيته في شباك الظفرة، بدأ لابا مبكراً في المنافسة وبقوة على لقب هداف الدوري، الذي سبق وأن تُوج به الموسم الماضي، ويحتل علي مبخوت الصدارة بخماسية في جولتين، بينما أصبح لابا في «الوصافة» برباعيته في مرمى الظفرة.
ويملك لابا قدرات فنية متميزة، مكنته من تسجيل «سوبر هاتريك» مثالي «بالرأس والقدمين اليسرى واليمنى»، كما كان عنصراً مؤثراً في الأداء الهجومي لفريقه.
وعن مستوى هداف العين، أكد التونسي نور الدين العبيدي، المدرب السابق لشباب الأهلي والإمارات، أن لابا يتمتع بقدرات فردية، تمكنه من إرهاق أي دفاع، سواء بتحركاته المزعجة طوال 90 دقيقة، أو بقدراته البدنية التي تساعده على القتال بقوة على كل كرة، بجانب مهارة المراوغة والتسديد، والتسجيل من «أنصاف الفرص».
من ناحيته، أشاد الأوكراني ريبروف المدير الفني للعين، بمردود لابا خلال المباراة، لافتاً إلى أن اللاعب» في أفضل حالاته، وقال: سعيد بما حققه الفريق، وبالتأكيد بأداء لابا وهو لاعب مهم، إلا أن العين يعتمد سياسة اللعب الجماعي.