النمسا (الاتحاد)


يلتقي المنتخب الأول لكرة القدم باراجواي يوم الجمعة المقبل، في معسكره المقام حالياً في النمسا، والذي يأتي ضمن برنامج إعداده للبطولات المقبلة، أبرزها «خليجي 25»، وغرب آسيا، والنهائيات الآسيوية 2023.
وأدى «الأبيض» أولى حصصه التدريبية، تحت قيادة الأرجنتيني رودولفو أروابارينا، بمشاركة 24 لاعباً هم: محمد الشامسي، خالد عيسى، علي خصيف، سالم سلطان، محمد العطاس، خليفة الحمادي، خالد الهاشمي، خالد الظنحاني، عبدالعزيز هيكل، أحمد جميل، سعيد جمعة، بندر الأحبابي، علي سالمين، طحنون الزعابي، عبدالله حمد، ماجد راشد، عبدالله رمضان، فلاح وليد، خالد البلوشي، محمد جمعة عيد، حارب عبدالله، جاسم يعقوب، كايو كانيدو وعلي مبخوت.
وأكد رودولفو أروابارينا خلال حديثه مع اللاعبين أهمية هذا المعسكر الذي يُعد الأول لـ «الأبيض» خلال الموسم الجديد، بعد فترة التوقف الماضية، مشيداً بالمستوى الذي قدمه معظم اللاعبين الدوليين خلال مشاركتهم مع أنديتهم في الجولات الثلاث الماضية لـ «دوري أدنوك للمحترفين».
ورحب مدرب «الأبيض» بالعناصر المنضمة حديثاً للقائمة، مؤكداً أن هذه المواهب قادرة على الانسجام مع المجموعة بشكل سريع، وتقديم الإضافة المطلوبة التي يحتاجها المنتخب في مختلف المراكز.
وكانت العناصر الشابة أبدت سعادتها بالانضمام إلى صفوف المنتخب للمرة الأولى، حيث أعرب ثلاثي العين سعيد جمعة وفلاح وليد وخالد البلوشي ولاعب شباب الأهلي أحمد جميل عن بالغ فرحتهم بهذا الاختيار، مؤكدين أن وجودهم في «الأبيض» يمنحهم دافعاً كبيراً لتقديم الأفضل واثبات وجودهم.
بدوره، قال جاسم يعقوب لاعب النصر الذي عاد مجدداً لصفوف المنتخب، إنه كان ينتظر هذه اللحظة منذ فترة وسعى منذ بداية الموسم إلى تقديم كل ما يملك لاستعادة مستواه، مشيراً إلى أن اللعب مع المنتخب يمنحه ثقة أكبر، في ظل وجود عناصر متميزة تساعده على الظهور بشكل مختلف.