كوالالمبور (أ ف ب) 
اعتبر البريطاني لويس هاميلتون، بطل العالم سبع مرات في سباقات الفورمولا 1، أن عدم فوزه في أي سباق هذا الموسم "ليس نهاية العالم".
وعانى سائق مرسيدس هذا الموسم في ظل الهيمنة الكاسحة لريد بول وبطل العالم الهولندي ماكس فيرستابن، الذي اقترب من تتويجه الثاني توالياً.
وخلافاً للموسم الماضي عندما كان قريبًا من خطف اللقب حتى اللفة الأخيرة في أبوظبي، يترنح هاميلتون في المركز السادس في الترتيب العام للسائقين هذا الموسم.
قال من كوالالمبور على هامش جائزة سنغافورة الكبرى المقررة الأحد: "لا أعتقد أنها فترة جفاف.. أعتقد أن هذا العام كان للنمو. كانت تجربة جيدة لنا جميعًا".
تابع: "هناك ستة سباقات "متبقية"، وسنحاول تحقيق الفوز خلال تلك الفرص، لا أعتقد أنها نهاية العالم".
أضاف ابن السابعة والثلاثين "سنعود إلى القمة".
ووصف هذا الموسم بأنه "الأصعب" في مسيرته، بعد معاناة سيارته من الارتدادات على سرعة مرتفعة، خصوصًا مع تألق سيارة ريد بول "نحن بحاجة لفهم السيارة".
وتتنافس مرسيدس التي تضمّ أيضاً السائق البريطاني الآخر جورج راسل، مع فيراري على المركز الثاني في ترتيب الصانعين "نهدف إلى المركز الثاني، آمل أن نؤدي جيداً في السباقات الستة المقبلة".
وكانت مرسيدس قد وقّعت على تفاهم لتمديد شراكتها مع الراعي الماليزي عملاق النفط بتروناس حتى 2029 على الأقل.